السبت، 8 ديسمبر، 2007

18 شبهـة حول الدعوة إلى العودة إلى منهج السلف

السلام عليكــم...الأخوة الأحباب..والأخوات المسلمات...

هذه التدوينة طويلة إلى حد ما...لكنها مفيدة جداً ..بإذن الله-تعالى- واحتسبوا الأجر في الوقت الذي ستقضونه معها

ففي زخم الحياة..وانتشار التيارات الفكرية...وفي الوقت الذي أًبح فيه أًحاب المناهج الوضيعة الوضعية الهدامة يدعون إلى مناهجهم الضالة....في نفس الوقت الذي ينقمون فيه على الدعاة إلى الله...وعلى المسلمات العفيفات...وعلى الشباب الصالحين....كان لا بد لنا من وقفة ..نجمع فيها شبهاتهم من بعض كتب أهل العلم..ثم نفندها..حتى تسقط ورقة التوت عن عورات هؤلاء الناقمين على التوحيد وأهله...وأترككم مع الشبهات...أقصد..تفنيد الشبهات :)



1- أنتم دعوتكم مقصورة على الثواب واللحية والنقاب والسواك..ولا تتجهون للأمور العامة..
الرد: الشمولية تبرز النقص عند المتقوقعين , فيظنون أن ما هو خلاف النقص هو وحدة الدعوة...
ثم إن الواقع يكذب هذه الشبهة ومن حاضر وعاشر أيقن ذلك...
-كما أن الاهتمام بما ذكر من الأمور..ليس الا من صميم الدين..فالدين كله جزء واحد..وليس فيه قشر ولب (كما يدعي البعض).


2- أنتم مهتمون بالعلم فقط, والعلم ليس كل شئ..
الرد: كيف تصبح الميزة عيبا وكيف يصبح ما مدحه الله ورسوله عارا؟؟
مع هذا يبيح أحدهم لنفسه أن يفتي ..فسله أبعلم أم بغير علم؟ فإن كانت الأولى فاتركني أتعلم كما تعلمت , وإن كانت الثانية فبئس داع يفتي ويتحدث بغير علم , فاذهب فتعلم ولا تحكم على غيرك وأنت جاهل.

3- العبوس..


- النظر للواقع, فالغالب في الإخوة السماحة والترحيب بالفديم والجديد..والعبوس سمة عارض لبعض أشخاص , ولا يسلم منهم زمان أو مكان... ثم إن الحكم على الكل...بتهمة الجزء اليسير..لهو دليل على السطحية الشديدة للمتكلم.

4- كيف تهتمون بالسنن والبدع قبل إقامة الدولة ؟


-ذلك من تحقيق العبودية والاستسلام لله ولأمره في كل شئ.
وذلك هو الموافق لمنهج النبي-ص- في حسن تربيته وبناء من معه ليكونوا نماذج قوية للإسلام غير متميعة...فهي نماذج تنكر المنكر...حتى في عدم وجود دولة على منهاج النبوة..فهذه النماذج..(إذا ما قدر الله لدولة الخلافة أن تعود) هي النماذج القوية الشخصية التي تولت الأمر في حال الضعف..هي التي ستتولاه في حال القوة.

5-الجهل :


ينقض هذه الشبهة شبهتهم السابقة في الاهتمام بالعلم...ثم دعونا لنتحاور وفق علم الكتاب والسنة...وبفهم السلف الصالح.

6-دعوتكم هي فراية مجلدات في أدق التفصيلات على الناس :


والرد : أنه من أراد أن يتصدى لأمر كبير فلا بد أن يقرأ عنه , ويعلم ما يهيئه لذلك , ويكون الاهتمام بالهام من التفصيلات لا أية تفصيلات , وليس الجميع يُقرأُ لهم ذلك.

7- أنتم لا تحبون العمل والدراسة وتحبون الانقطاع في المسجد:


هذا على إطلاقه غير صحيح , فهناك من سبق في كثير من المجالات والأعمال والدراسات العلمية أشواطاً كبيرة. والواقع يشهد بذلك
هناك في المقابل من يلبي جانبا أهم للدعوة فهو لا ينقطع في المسجد كما يقولون أو ينقطع للعبادة لينفع نفسه , وإنما ينقطع عن كثير من مجالات الدنيا مع حاجته إليها إيثاراً للقيام بما لم يقم به غيرهمن الدعوة إلى الله , والعمل المثمر في سبيل هداية الخلق.., وبمثل هؤلاء يُرْزَق الآخرون ويحيون , ولو انشغل الجميع في مجالات الدنيا لضاعت الدعوة , وإنما يقوم هؤلاء بأولئك وأولئك بهؤلاء , وفي الحديث (لعلك ترزق به) أي بمن يحضر مجلسه -ص- ويستمع للعلم منه..والحديث رواه الترمذي وقال حسن صحيح..وصححه الألباني.
أما من ينقطع للعبادة ويتكاسل عن أي عمل دون مبرر فهذا مقصر , وهو ليس من نتاج الدعوة الصحيحة.

8- أنتم لم تغيروا شيئا في المجتمع حتى الآن :


تغيير عقائد الناس وسلوكياتهم ومعاملاتهم هو الأساس الذي من أجله بعث الله الأنبياء والرسل وما عداه وسائل إليه, فمثلا الجهاد..وسيلة وليس غاية ,..وهذا التغيير- الذي تنكرونه - قد حدث منه جزء بالفعل..فقد غيرت الصحوة ولا تزال تغير , وهناك أنواع من التغيير لا تظهر نتيجتها بعد حين..والجيل القادم من أبناء الصحوة -بإذن الله- أدهى وأمر...على أعداء الملة..فضلا عن الكثيرين من أبناء الجيل الحالي....

9-لماذا تأخذون برأي علماء السلف في مواضيع معينة وفتاواهم ولا تأخذون برأي علماء العصر في نفس المسائل والمواضع مع أنهم قرءوا واطلعوا كأولئك ؟؟؟


-كيف انقلبت هذه الميزة عيبا ؟ وقد اتفق العلماء والعقلاء على فضل علم السلف على علم الخلف...ثم إن الحجية في القرون الثلاثة الأول وليس في أقوال من تلاهم...كذا أشار الحديث ضمناً...
- م إننا لا ترفض بإطلاق الأخذ بكلام المعاصرين , ولكن حسب المسألة , فما كان منهما مما لا بد فيه من توفر شروط الاجتهاد لم نقبل فيه غير قول المجتهد , وما كان منهما ما يستطيعه المعاصر أو يناظر فيه القديم أو يتكلم فيه بعلم السلف , وله فيه سابقون من أهل العلم أخذنا به فليست العلة إذن في المعاصرة من عدمها...بقدر ما هي في توفر العلم -هذه نقطة- والنقطة الثانية هي (الاتباع للدليل).

10- أنتم تلزمون الناس بآراء معينة رغم وجود الاختلاف ويستشهدون بحادثة بني قريظة, على جواز الاختلاف ووجود أكثر من رأي وأن كلا له أن يعمل بما يريد ...


أولاً: أرأيتم أهمية العلم ؟؟..فيه نستطيع أن نفهم أنواع الخلاف وحدوده ..
ثانياً الخلاف نوعان : اختلاف تنوع..وهو ما لا إنكار فيه على من اختار أحد الوجهين (وذلك كصيغ التشهد الواردة).
والنوع الثاني: اختلاف تضاد..وهو نوعان ...
سائغ :وهو ما لا يبدع فيه المخالف ولا يفسق ولا يكفر..ولكننا ننبه على عدم اتخاذ الهوى فيه قائداً إلى الاختيار, ولكن بتقليد ثقة ورع من العلماء أو بالقراءة والبحث والتحري ...وقد ينصح بعضنا بعضا برفق ويبين المسائل دون إلزام لآخرين...
أما الآخر فهو غير سائغ : وهو ما كان مخالفا للنصوص أو كان شاذاً..
والحديث المذكور..إنما يستشهد به في اختلاف التنوع...والدليل أن النبي-ص- لم يصحح أحد الرأيين أو يضعف الآخر...
11- أنتم تفرقون بين المسلمين وتخرقون وحدة الأمة :


من أولى بأن يتهم بذلك ؟
من يدعون إلى أسماء وكيانات محدودة ويعادون الآخرين ؟؟ أم من بدعون للكيان الكبير كيان أهل السنة والجماعة دون تحزب أو تعصب...بل يحبون جميع الدعاة في الله..؟؟

12- أنتم بعيدون عن لغة العصر وترفضون الكتب المعاصرة :


هذا غير صحيح...لكن نرفض كتابات المثقفين ثقافة غير دينية ويخوضون في الدين بطريقة خاطئة لا تقوم على أسس علمية.

13- دعوتكم تتسم بالعنف وبالشدة على كل من خالفكم..وهذا مخالف لهدي النبي-ص- ولأمر الله( ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسن)


أما ما يذكر فهو غير صحيح..فالدعوة -وبفضل الله- لا يمكن أن تنتشر -كما زعمتم- والدليل..أن فكراً كفكر الجماعات التي انتهجت العنف في القرن الماضي..هذا الفكر..لم يتلقاه لاناس بالقبول..وقد اندحر ..وأصحابه..آبوا ونابوا عنه...
أما عن الشدة على المخالف فقد تكون في موضعها من قبيل الحكمة...وذلك كمن يسخرون من الدين...أو يسبونه...أو يعتدون على حرمات المسلمين..

14-أنتم دائما متشددون دائماً في آرائكم...


ما هو تعريف التشدد؟؟؟
إذا كان هو اتباع النبي-ص- وأصحابه فأهلا به من تشدد...
ثم إنه ليس لنا آراء....في الدين...فالأمر كله لله...

15- أنتم إرهابيون..


ما هو معنى الإرهاب؟؟ هل هو الدفاع عن الأرض والعرض والدين؟؟
إن كان كذلك..فمرحا بهذا الارهاب..
أما إن كان هو ما تفعله أمريكا وحلفاءه الصليبيون..في المسلمين...وما يفعله اليهود في فلسطين...وما يمارسه الروس في القوقاز...إذا كان هذا هو تعريف الارهاب...فوجب علينا دفع هؤلاء الكفار ما استطعنا...

16- المسلمون يذبحون ويقتلون في كل مكان...وما زلتم تتكلمون في ..لباس المرأة المسلمة....وحرمة سماع الأغاني...وهل نمسح الرأس أم نغسلها في الوضوء... وما شابه...


والرد : أن هذا يعكس الالتباس لدى ملقي هذه الشبهة..حيث أنه ظن أن التكلم في هذه الأمور التي ذكرها يتناقض مع الاهتمام بحال المسلمين ..بحيث يستجسل الجمع بينهما...
ثم إن نزول النصر من عند الله-عزوجل- لا يمثل إلا نتيجة واحدة حتمية للالتزام بشعائر الاسلام..ومن ضمنها ما ذكرتموه...
وقد قال الله (إن تنصروا الله ينصركم) فما معنى نصركم لله؟؟؟ وما معنى نصر الله لكم؟؟؟...عودوا إلى كتب التفسير لتعلموا ما المقصود...
ثم إن إهمال جزء من الشرع ..مصيبة ووبال كبير..حتى ولو كان كما ذكرتم من لحية أو سواك أو أغاني أو ما شابه.. والدليل قول الله-عزوجل-
( فنســوا حظا مما ذكروا به فأغرينا بينهم العداوة والبغضاء إلى يوم القيامة)
أي مما أمرهم الله-تعالى به-

17-ترفضون آراء الأشاعرة في العقيدة..وتعتبرونهم من الضُلال ...


الرد: أن أي كلام يتكلم به أي إنسان ..فلا بد أن يكون معه دليل ..هذا في أي علم..فما بالنا إذا كان الأمر في علم الشريعة؟؟؟
ثم إنه لا شك أن تأويل أسماء الله بما لم يرد إنما هو تحريف للكلم عن مواضعه...وجناية كبيرة في حق المولى-جل وعلا- من القول عليه بغير علم
فالحاصل..أن تأويلات الأشاعرة لمعاني أسماء الله وصفاته...هذا مما لا دليل عليه..وما لم يقله النبي-ص- أو أصحابه أو التابعون-من القرون الثلاثة الأول- إذا فما دام لم يقل به النبي- ولا أصحابه ولا سلفهم...فكيف نقبله نحن ؟؟؟
ثم إن الكثير جدا من كبار علماء الأشاعرة..عادوا إلى عقيدة أهل السنة والجماعة..وهذا نراه جلياً في تراجع الإمام
أبو الحسن الأِعري -نفسه- في كتابه (مقالات الإسلاميين واختلاف المصلين).
وعاد الباقلاني عن مذهب الاشاعرة كما في كتابه التمهيد..
وعاد الامام الحبر العلامة غمام الحرمين أبو المعالي الجويني عن انتصاره لتأويل الأشاعرة في كتابه (الإرشاد) عاد عنه في رسالته (العقيدة النظامية)..
وكذا عاد حجة الاسلام الامام أبي حامد الغزالي عاد عن أقوال الاشاعرة في كتابه (إلجام العوام عن علم الكلام)..
فإذا كان هؤلاء الأكابر قد عادوا عما اعتقدوه..
فكيف لنا-نحن الأصاغر بجانبهم- أن نعتقد ما عادوا هم عنه؟؟ .مع ما ذكرنا من الدليل...!!!!!!

18-تعتمدون في العقيدة على أحاديث الآحاد...مع أنها تفيد العلم الظني (لا اليقيني)...والواحد من الممكن أن يخطئ أو ينسى؟؟


أولاً : حديث الآحاد ...يفيد العلم اليقيني....كما يفيد العمل..ونص على ذلك الامام مالك والشافعي وأصحاب أبي حنيفة والحارث المحاسبي والابن حزم وداود ابن علي وغيرهم...ويمكن مراجعة كتاب (إحكام الأحكام) لابن حزم الأندلسي في هذا..
ثانياً: في السنة أدلة كثيرة على أن حديث الآحاد يؤخذ به في العقيدة نذكر منها دليلا واحدا وهو أن النبي-ص- أرسل معاذ بن جبل إلى أهل اليمن ليعلمهم العقيدة والعمل...فلماذا لم يقل له أهل اليمن..أنت واحد..ونحن لا نقبل بخبر الآحاد؟؟؟
ثم ما الحكم لو قام أهل اليمن بإنكار ما جاء به معاذ -رضي الله عنه-...
الاجابة : أن حكمهم أنهم سيبقون على الكفر ولو ماتوا على ذلك لما خرجوا من نار جهنم أبداً...
أما عن أن الواحد يمكن أن يخطئ أو ينسى...فلماذا تقبلون خبر الواحد في العمل ولا تقبلونه في العقيدة مع أنه من الممكن أن ينسى؟؟
ثم إن السلف اتفقوا على الأخذ بحديث الآحاد في كل شئ إذا ثبت عن النبي-ص-
وأمر آخر....من أدرانا أنك ابن أبيك؟؟؟
سيرد ويقول..إن أمي قيدتني عند مكتب الصحة وشهد على ذلك موظفان...
قلنا: إن هؤلاء الثلاثة ...لم يبلغوا حد التواتر...ومن الممكن أن يخطئ أحدهم وينسى الآخر.... أليس كذلك؟؟؟
ولكننا لا نقول بذلك...نحن نقبل شهادة العدول الثقات..حتى ولو لم تبلغ حد التواتر

تم تجميع هذه التدوينة من الكتب التالية:
المراجع:
تبصيرأولي الألباب ببدعة تقسيم الدين إلى قشر ولباب..للدكتور محمد بن إسماعيل...
ملامح رئيسية للمنهج السلفي للدكتور علاء بكر
أيسر التفسير...للشيخ أبي بكر الجزائري...
أضواء البيان للشيخ الشنقيطي .
رسالة إلى إمام المسجد..للشيخ هشام العقدة...
المنة شرح اعتقاد أهل السنة... د. ياسر برهامي
وجوب الأخذ بحديث الآحاد في العقيدة... للألباني

--------------------------------------------------------

والحمد لله أولا وآخراً...ومن لديه شبهات تزيد على ذلك فليطرحها..والرد عليها مني أو من الأخوة...وفقكم الله...

ونسألكم الدعاء

هناك 26 تعليقًا:

دكتور حر يقول...

أخي الحبيب خالد
جزاكم الله خيرا على الحرص في ابداء هذه الأمور
وأسال الله ان يصلح حال المسلمين

ساكتب لك بعض تعليقات مع العلم باني لا احب الخوض في هذه الأمور مطلقا لعلمي بأنها غالبا ما تؤدي الى لا شيء
ولا أحب أبدا ان اناقشها او اتطرق اليها في مدونتي
*************
ما يجعلني اتناقش معك هو اني أحسست فعلا أنك غير من ناقشتهم من قبل أحس فيك بكثير من التعقل والفهم نحسبك كذلك ولا نزكيك على الله وخاصة وأنك قريب من المهندس محمد وتقرأ للشيخ رضا صمدي
*********
أخطأت بداية في تقدمة الموضوع فما طرحته في اتجاه وما ناقشته في اتجاه آخر فانت تحدثت عن اعداء الدين واصحاب المناهج الوضعيه ثم اذ بك تناقش شبهات حركات اسلاميه مختلفه وليست شبهات هؤلاء الناس
طبعا ليست كلها ولكن يجب التفريق
*********
أظن انه من العدالة الا نضع الناس في فريقين فقط أبيض وأسود ..جنه ونار وهكذا
لأن القرآن كان أرحم بكثير
فريق في الجنه وفريق في السعير وآخرون اعترفوا بذنوبهم خلطوا عملا صالحا وآخر سيئا ...وآخرون مرجون لأمر الله ..وهكذا

فلو وضعت ان الملتزمين في كفه وغيرهم من الناس فس كفة آخرى هذا ضد تلك فستضع بذلك تفريقا كبيرا بين أنفسنا وبين اهلينا ..كذا لا يصح أن نجعل الناس اهل بده وآخرين
أو أهل صلاح وأخرون
أو أهل الخير وآخرين
أو الصالحون والضالون
أو الملتزمون واللا ملتزمون
فبالتأكيد ان هناك وسط وهناك أناس كثيرون بين البينيين
فليس كل من يقول غير رأيك يعتبر ضدك
فقد يكون رأيا آخر أو غير ذلك فليس بالأحرى ان تقول اتك مخطيء ثم تبدأ بالهجوم
لا بل نتناقش ونتحاور ثم قد نصل الى انه لا نستطيع الا ان تقبل وتتعايش في خير وسلام
**********
بالله عليك يا دكتور
لا يكونن الخلاف بين الأفكار المختلفه هو الحوار بين الخير والشر
او هو الحوار بين الحق والباطل
أو هو الحوار بين الدين والكفر
وهكذا

بل ان التناقض الحقيقي يكون بين جميع المسلمين والملتزمين وغيرهم من دعاة الهدم كما تقول
وبينهم وبين المفسدين والاباحيين والمفسدين في الأرض لا بين بعضهم البعض
******
ولك ان تنظر حولك لترى في الناس الضائعون الكثير نسبة كم من المجتمع تهتم بما ذهبت اليه من شبهات واراء وخلافات
المحتمع ضائع يا اخي والله
الناس لا يصلون ولا يحفظون الفاتحه ولا غيرها وحالتهم مزريه وتحتاج الى النظر اليهم اكثر مما نفعل أجمعين لا نستهلك اوقاتنا في هذه الشبهات التي ما هي الا تباين في الاولويات وعمق النظر والجهة التي ينظر منها كل فرد
***********
أعتذر عن التقدمه الطويله ولكني اراها أصولا لحوار هاديء ومريح بين شخصين يجمعهما الحب في الله والتآخي والعمل لدين الله وغاية عزة الاسلام ورفعة الدين
الا ان هذه التدوينه جاءت في أشد أوقاتي شغلا مذاكرة النسا الا ان هذه تقدمه ولنا عوده ان شاء الله

أخوك دكتور حر

امام الجيل يقول...

السلام عليكم
هعلقعلى نقطة واحدة ب وهى نقطة تتفق فيها معايا
ان الحكاية مشفريقين من يتب هذا النهج بحذفيره فهو فى الجنة ومنيختلف معهفهو فى النار متفقين
متفق معاك فى حاجات ومختلف فى حاجات ومبحبش اكيد التجريح فى اى فر نحسبه مخلص وبتغى وجه الله
وطالما الغاية واحدة فنرجومن الل الوصول والقبول
ونساعد بعضنا فى الوصو نحو هذه الغاية
ولا يتعصبكل منا لفكره
او يخطئ كل منا الاخر طالما لكل منا سند يرجع اليه ولا يتبع هواه فى امره
متفقين يا فندم
ادعيلى بقى معاك

عصفور المدينة يقول...

الحمد لله وحده
الحقيقة يا دكتور أنا ترددت كثيرا قبل التعليق
لأنك تعلم أن طريقتي تختلف شيئا مع مع هذه الطريقة السريعة والتي تجمع كافة المواضيع في بوتقة واحدة فتؤدي إلى غياب الجهة التي تناقشها فيقع التعميم الذي هو آفة العصر
فكما تعلم فكل مقام مقال وحال المخاطب يختلف ونقاط الالتقاء والاختلاف مع الطرف المحاور هي عنصر فاعل في الطرح والحوار
فإذن أنا معتضر مبدئيا كدة على الطرح على هيئة ردود وأيضا طرح كل هذا الكم من الموضوعات في مقال واحد وأيضا (أيضا) وهالاختصار الشديد في كل نقطة والتي قد تحتاج إلى بحث منفصل

،اتي إلى نقطة هامة جدا وهي أن هذه المناقشة أصبحت لا توجه إلى دعاة السلفية وفقط بل أصحت توجه لكل من يدعو إلى الدين فالمعركة ليست معركة منهج ضد مناهج بل دين ضد أعدائه لا أدعو إلى تمييع قضايا الخلاف وإنما يجب أن يأخذ كل خلاف حجمه الحقيقي ويوضع في نصابه الصحيح والخروج من خندق المدافع إلى منبر الداعي المصلح وأنت أشرت إلى ذلك عدة مرات في نفس المقال
وأخيرا يا خالد أقول لك كل من اجتمعت لديه كل هذه الشبهات لن تجده في النهاية مستعدا لقبول قولك في الدفاع ضدها ولكن من يسمع هو من كان لديه واحدة أونحوها من هذه فستجد مساحة التقارب معه أكثر أما ذلك الأبعد فاعلم أنه لن ترده مثل هذه الردود وأيضا ربما تجده أصلا كارها للدين والمتدينين على كافة مناهجهم

وأخيرا أرجو ألا يغضب تعليقي هذا أحدا وأن أكون قد وفقت في الإيضاح وإلا فرجاء طلب التوضيح من غير ضرب

Mohamed A. Ghaffar يقول...

ما ترد انت به هو سمت السلفيين حقاً عن فهم وصدق ، وادعائتهم هى سمت السلفيين عن جهل ورياء

وان كنت ارى ان الحديث مع امثالهم مضيعه للوقت والجهد والقضيه ايضاً وافضل ان اقول سلاماً

ض/خالد يقول...

استنوا أما أشمر لكم كلكم ....

ض/خالد يقول...

قبل الرد على كلام الأخوة...
ينبغي توضيح أمر هام جداً...وأنا أقسم عليه-والقسم على أمور مثل هذه وارد في القرآن الكريم- كمثل قول الله-عزوجل- لنبيه -ص--
ويستنبئونك أحق هو قل إي وربي إنه لحق مثل ما أنكم تنطقون..
وهناك موضعين آخرين في القرآن فيهما قسم لكني لا أذكرهما...
فأنا أقسم بالله-سبحانه- أنني وأنا أكتب هذه التدوينة...لم يخطر ببالي أبدا أي من إخواننا الدعاة من أهل السنة والجماعة-على اختلاف انتماءاتهم الفكرية أو المذهبية-...
فلا أنا أقصد الاخوان المسلمين...أو الاخوة من جماعة التبليغ والدعوة...ولا غيرهم من الاخوة السلفيين...
فالكلام عام...
وهذه التدوينة..تتحدث عن شبهات العلمانيين..وبعض العائدين إلى منهج المعتزلة-من المعاصرين-...
وإن كانت نقطة أو نقطتين منها..وردت على لسان أحد أهل العلم..المعتبرين في زماننا...فهذه بالتأكيد زلة عالم..تغتفر -عندنا- نحن أصاغر طلبة العلم..في بحور حسناته..وجهوده في الجهاد والدعوة...
هذه نقطة...
النقطة الثانية التي تؤكد لحضراتكم..حسن نيتي في كتابة هذا الموضوع..
هو أن الكتب التي نقلت منها هذه التدوينة..لم تكن تتكلم أساسا عن أي حركة إسلامية...دعوية..أو جهادية..
فإذا أنا أكتب هذه التدوينة..ويشعر الناس أن الكتب- المشار إليها- تتحدث عن الدعاة المختلفين..
فهذا يعتبر من باب التدليس مني على القراء الكرام...
وهذا ما لا أقبله احتراما لنفسي...واحتراما لعقولهم...وربما أتيتكم بالمواضع التي نقلت منها من الكتاب لاحقا..حتى تتأكدوا مما أٌول

إخواني في الله...
----------------
كنت سأكتب تدوينة أخرى ...قبل هذه...
عن حركة خبيثة جدا جدا...
لاحظتها في بعض مدونات الملحديين واللادينيين...
وهي أنهم..يقومون بوضع مواقع علماء الإخوان المسلمين...في السايد بار...
ثم عند ملاحظة تدويناتهم ..تجد أغلبها..يسب في السلفيين(الوهابيين)...
ويلمز في الحركة السلفية...
فيستشعر القارئ -الغير منتبه لهذا الأمر- أن هنالك حربا فكرية وتغايرا منهجيا من الاخوان على اخوانهم السلفيين..وبالعكس...

وقد رأيت في مدونة أحد الملحدين قريباً أنه يضع صورة للشيخ يوسف القرضاوي...ثم أنك لا تجد في مدونته إلا السب للدعوة واللمز في دين رب العالمين...
واللي على راسه بطحه..هيحس بيها.....



هبطتوني...

-------
آخر حاجة يا جماعة....
الدعوة إلى منهج السلف..ليست قاصرة على الدعاة الملتحين...والأخوات المنتقبات...
وعشان ما أكتبشي كتير في النقطة دي..

كتبت في هذه التدوينة من حوالي شهر ونصف...المقصود بكلمة السلفيين
http://muslimdoctor.blogspot.com/2007/11/blog-post.html

ودي تدوينة قديمة شوية...من 8 أشهر...
عن موضوع مشابه....
http://muslimdoctor.blogspot.com/2007/04/blog-post_05.html

أرجو منكم القراءة بتأني...حتى يتضح لحضراتكم...المقصود من السلفيين أو الدعاة إلى منهج السلف...

see below :)

ض/خالد يقول...

يقول الشيخ محمد الصالح العثيمين -رحمه الله-
في شرح العقيدة الواسطية {1/53ـ54} ما نصه : "... يخطئ من يقول : إن أهل السنة والجماعة ثلاثة : سلفيون، وأشعريون، وماتريديون، فهذا خطأ نقول : كيف يكون الجميع أهل سنة وهم مختلفون !! { فماذا بعد الحق إلا الضلال }، وكيف يكونون أهل سنة وكل واحد يرد على الآخر؟! هذا لا يمكن إلا إذا أمكن الجمع بين الضدين. فنعم وإلا فلا شك أن أحدهم وحده هو صاحب السنة . فمن هو ؟! الأشعرية ؟ أم الماتريدية ؟ أم السلفية ؟ نقول : من وافق السنة فهو صاحب السنة، ومن خالف السنة فليس صاحب سنة، فنحن نقول : السلف هم أهل السنة والجماعة ولا يصدق الوصف على غيرهم أبداً، والكلمات تعتبر بمعانيها. لننظر كيف نسمي من خالف السنة أهل السنة لا يمكن، وكيف يمكن أن نقول: عن ثلاث طوائف مختلفة إنهم مجتمعون فأين الاجتماع ؟ فأهل السنة والجماعة هم السلف معتقداً حتى المتأخر إلى يوم القيامة إذا كان على طريق النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه فإنه سلفي" .

*********THE END**********

ض/خالد يقول...

الدكتور الحر
==========
وإياكم يا جميل..

أنا مش قريب المهندس محمد..هو اللي قريب مني :)
أنا مواليد 83 وهو مواليد 67 وال83 أكبر من ال 67 ...فانتبه أخي لما تقوله :)
-----------
يعني انت ترى الخطأ في العنوان...ولا في التقدمة اللي تليه...؟؟

أنا ذكرت من شوية..إن الشبهات دي يا أخي....حتى ولو كانت فردية من اتجاهات اسلامية معاصرة..فأعداء الدين بيجمعوها عندهم..وبعيد يرموا منها قذائف...وكأن أحدا من أهل السنة لم يرد عليها...فرأيت أن أجمعها كلها...
في مكان واحد..ومعنى كلمة الدعوة إلى منهج السلف..غير مقتصرة-كما قلت- على السلفيين..وإن كنت أنا لا أحب هذه التقسيمات أساساً...اللهم إلا للضرورة القصوى...
فلو تقترح عنوان أخر...أو حذف للمقدمة..فمفيش مشاكل إن شاء الله....
وكن لنا على الخير عوناً...
------------------
أعتقد أخي الكريم...أنه أذا وضح لديك قصدي من التدوينة..فباقي ردك علي..تستطيع أن ترد أنت عليه بدلا مني لأن صوابعي بدأت تنمل :(
--------------------
شفت بقه هتزعلني منك...
بتقولي الناس مش بتعرف تصلي ...ولا تقرأ الفاتحة وبترد على الشبهات...
بلاش أزعلك وأقولك هاكتب كتاب أكتب عنوانه...
(الرد المــر على الدكتــور الحر) :)
لأن كون هناك أناسا لا يستطيعون قراءة الفاتحة...فهذا أنا معك فيه....
لكنه -وفي نفس الوقت- هذا لا يمعني من الرد على الشبهات..وإن كان -كما تفضلت بالذكر- من أنه يستمع إليها القليل...
----------------
يا عم انت مشغول في النسا...
وأنا والله كمان...
عندي امتحانات بعد العيد...
ولسه قايم من ع الكابوت سكسيدينيم..والكيفال هيماتوما...
أنا حاسس إني هيجي لي سيرفيكال تير من زيادة البريشر....

ولك عوده إن شاء الله..تشرف وتنور :)
بس لو لاقتني...

ض/خالد يقول...

إمام الجيل...
وعليكم السلام...

أخي الحبيب إمام الجيل...
أنا فعلا قصدي أن هنالك فريقين أحدهما في الجنة والآخر في السعير....ولتراجع -فضلا وليس أمراً- الردود السابقة..لتعلم المقصود...

ثانياً...أنا مجرحتش في حد خالص في المقال...:(
حتى مفيش معايا امواس...

وأراك أشرت إلى أن نعذر بعضنا في مسائل الخلاف السائق..
وتبعتها ب (متفقين يافندم)
وأنا أقولك تمام..انتباه يا عسكري إمام..

ألهمك الله رشدك...ووقاك شر نفسك(هذا دعاء مأثور عن النبي-ص-) وهو صحيح
(اللهم ألهمني رشدي وقني شر نفسي)

ض/خالد يقول...

أخي المهندس محمد...

أنا لم أجمع مواضيع كثيرة في مكان واحد لتشتيت الذهن...هذا ليس الغرض من التدوينة...
ولكن الغرض كما أشرت لأخينا الدكتور الحر...
هو جمع الشبهات في مكان واحد -لا أكثر-
ويثبت ذلك..ما كتبته في آخر المقال...
من ( ومن لديه شبهات تزيد على ذلك فليطرحها..والرد عليها مني أو من الأخوة...وفقكم الله)
وأنا أتفق معك إلى أن كل نقطة تحتاج إلى بحث منفصل.وإسهاب في الكلام..ولذا أشرت إلى الكتب التي نقلت منها...مع وضع روابط لها...ليتوسع المريد لذلك -إن لم يكتف يهذه الردود البسيطة-
----------------
وبعدين هذه المعركة...موجهة بالأساس إلى دعاة المنهج السفي...
وياليتك يا أخي تقرأ قصدي بالمنهج السلفي في تدوينة السلفيون بين التجاهل الاعلامي وزمام المبادرة...
فهم-أي الأعداء- على اختلاف مللهم ونحلهم...لا يشخون إلا من السلفيين...فقط..(ونقول من جديد..أن المقصود بالسلفي..هو من يتبع الكتاب والسنة...وأقوال الصحابة والتابعين..حتى ولو كان..من ألإناء الناس)..
ودليلي على أن الحرب موجهة للسلفيين...ما يشهده الواقع...-مثلا- من زيارات متوالية من السفير الأمريكي...لأضرحة الصوفية وحضوره لموالدهم...
فهل هؤلاء توجه ضدهم الحرب؟؟؟
وهل الحرب توجه ضد من يطالب بإبطال السنة كالقرآنيين...
وهل الحرب توجه ضد من يريدون تنحية الدين كلا وجزءا ويريدون أن يستوردوا من الغرب كل شئ..حتى الالتهابات التي في أجسادهم؟؟
بالطبع ..لا..الحرب ليست ضد كل هؤلاء...مع انهم كلهم..يدعون أنهم مسلمون..
فحتى العلماني يدعي أنه مسلم..وكذا الليبرالي...
وما الملحد الذي تتولة -أنت- صد شبهاته..عنك ببعيد..فجزاك الله خيراً...

هه هه هه...لأ دا أنا بانهج بس ....مش
بضحك ولا حاجة :)
وهل تعتقد..-أيها الشيخ الكريم- أن هذه الحرب موجهة ضد أدعياء السلفية..ومرجئة العصر؟؟؟
بالطبع لأ...
إذا فالحرب ضد المتبعين للكتاب والسنة ومنهج السلف الصالح (باختصار شديد...السلفيين)
===============
أنهيت ردك بجملة طيبة..تنم عن فهمك العميق-ولا نزكيك على الله- فقلت:


(وأخيرا يا خالد أقول لك كل من اجتمعت لديه كل هذه الشبهات لن تجده في النهاية مستعدا لقبول قولك في الدفاع ضدها ولكن من يسمع هو من كان لديه واحدة أونحوها من هذه فستجد مساحة التقارب معه أكثر أما ذلك الأبعد فاعلم أنه لن ترده مثل هذه الردود وأيضا ربما تجده أصلا كارها للدين والمتدينين على كافة مناهجهم)

كلام مظبوط...ولا أعلق عليه إلا كما قلت...أن التدوينة كانت جمعاً للشبهات...
وينبهك لهذا أني كتبت الرقم (18)
وهذا ليس اعتباطا...ولكن من باب التكثير...
فلو كان قصدي الطعن في الآخرين...لكتبت العنوان من غير 18...
---------------
كده الرد خلص والحمد لله
---------------

يشير الأخ عصفور المدينة في نهاية كلامه بقوله:
(وأخيرا أرجو ألا يغضب تعليقي هذا أحدا وأن أكون قد وفقت في الإيضاح وإلا فرجاء طلب التوضيح من غير ضرب)

وبالطبع هو يقصد بـ (أحداً)..أخاكم صاحب المدونة...
وهنا أرد وأقول :
وليس قولك من هذا بضائره...العُرْبُ تعرف من أنكرتَ والعجمُ
:)
------------------
على فكرة يا أخي انا اتصلت بيك كتير أوي امبارح وأول امبارح..من موبايلات مختلفة ...وكل مرة تفتح ثانيتين وتقفل...كنت عايزك في أمر ....
عموماً....
جزاك الله خيراً...
ونسألكم الدعاء :)

ض/خالد يقول...

الأستاذ/محمد عبد الغفار...

يا سلام..عليك..
جزاك الله خيراً...
أخيراً حد حط فيا بق حلو في التدوينة دي (وجه باكي)

الله يكرمك يا أستاذنا :)...

لكن إن لم نرد على هؤلاء...ويرد الآخرون على شبهات ضد الاسلام...ويرد الآخرون بالجهاد بالنفس..وآخرون بالمال...
لما حدث التكامل المرجو من الدعوة-والله أعلم-

وأفضل أن أقول : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته :)

الفاتح اليعقوبي يقول...

السلام عليكم
ازيك ياجميل عامل ايه اسال الله لك الخير مادام في عمرك بقية

طيب يا ضكتور خالد اعتقد ان الحوار مع العلمانين هؤلاء يضيع الكثير لوقت لكني اشفق فقط علي الذين يضحك عليهم هؤلاء العلمانين
ويكون الرد عليهم يكون علي ارض الواقع فاعتقد ان مااضاع هؤلاء الان وشبه فنائهم الا في بعض رؤوس مليئة بهذا الفكر هو كثرة كلامهم وقلة عملهم علي ارض الواقع وبعدهم الغبي عن الفطرة الانسانية التي فطر الله عليها عباده

فالاستدراج من مثل هؤلاء الي تبادل كلام ةتراشق بالعبارات سيضيع الكثير من الوقت معهم

كثرة الجدال مع هؤلاء يضيع الكثير من الوقت هذا راي الرد عليهم يكون في ارض الواقع مع الرد القاطع الغير مميع مع هؤلاء


تاني امر
القصة ومافيها ياصاحبي ان في مثل هؤلاء اعتقد في مثل هذه المناهج عن جهل فاذا جادلناهم بالتي هي احسن رجعوا لان مثل هذا الصنف لايقع في نفسه الكبر ولكنه فقط فتن بمناهج غربية ولهؤلاء امثلة كثيرة الدكتور محمد عمارة كان رجل يساري والمستشار طارق البشري والاستاذخيرت الشاطر وغيرهم الكثير فقط راؤا الواقع وجودلوا بالتي هي احسن فرجعوا عما هم فيه


اما الصنف الثاني فهو صنف متبع هوي لايرجع عنه رغم رؤيته العلامات البينة علي كذب وفشل فكره ولكنه فقط يجادل من اجل دنيا وهوي يصيبهما
وده صنف لاينفع معه الا السك علي دماغه بعد الجدال بالتي هي احسن واقصد بالسك هنا الرزع علي نفوخه امام العامة الذي قديكون بعضهم فتن به والتحذير منه
وبس
والسلام ياعم الضاكتور

امام الجيل يقول...

يعنى ايه الهمنى ردشى
شايفن ضال
ههههههههههههه
بهزر طبعا ربنايكرمك
بورك فيك

ابن حـجـر الـعـسـقـلانـى يقول...

مجهود ضخم .. أحييك عليه .. جعله الله فى ميزان حسناتك

و لكن لى مناقشة معك فى عدة نقاط

النقطة الأولى
قد نتفق أن الدين ليس فيه قشر و لباب .. و لكن الإسلام أصول و فروع .. و هناك أولويات .. بل هناك فقه يسمى بفقه الأولويات .. فهناك أمر أولى من أمر

أما من حيث عدم توجه الدعوة السلفية للأمور العامة .. فذلك أمر صحيح و ثابت فى أمور السياسة .. إذ لا نجد تقريبا أى آراء من كبار الدعاة فى أمور السياسة .. اللهم إلا نقد و نقض الديموقراطية (هدم و لا نجد بناء) بدون تقديم بديل واضح المعالم.. و أيضا نجد الكثير مما يحض على طاعة الإمام و أولى الأمر (و ذلك أمر جيد بالطبع) و لكنه مركز فى هذه النقطة (الطاعة) لدرجة تدعو إلى الاستسلام و الخضوع .. بل كان من الشمولية الإسلامية كما تقول فى تدوينتك أن تناقش الدعوة السلفية واجبات الحاكم و حقوق المحكوم كما أسهبت فى حقوق الحاكم و واجبات المحكوم .. بل هناك بعض سيئى النية من يفسر ذلك التوجه أنه ثمن يدفعه أهل الدعوة السلفية للحكومة بالإغماض عن تجاوزاتها فى مقابل إطلاق أيديهم فى المساجد لتحقيق قدر كبير من الانتشار .. و هى شبهة أرجو أن تضيفها إلى الشبهات الثمانى عشرة

النقطة الثامنة
تقريبا فى هذه النقطة قمت بقصر الصحوة الإسلامية على أهل السلف فقط .. و هو أمر غير واقعى .. هناك الأزهريين الغير سلفيين .. و هناك الإخوان .. بل إن المؤسسات الاجتماعية و الجمعيات الخيرية لها دور غير قليل فى هذه الصحوة

ابن حـجـر الـعـسـقـلانـى يقول...

سيدى العزيز .. فى النقطة السابعة عشرة .. ذكرت هذه العبارات الصحيحات تماما "أن أي كلام يتكلم به أي إنسان ..فلا بد أن يكون معه دليل ..هذا في أي علم..فما بالنا إذا كان الأمر في علم الشريعة؟؟؟ ثم إنه لا شك أن تأويل أسماء الله بما لم يرد إنما هو تحريف للكلم عن مواضعه...وجناية كبيرة في حق المولى-جل وعلا- من القول عليه بغير علم" .. و ذلك قول صحيح تماما .. و لكن كيف قلت أن تأويلات الأشاعرة ليس عليها دليل ؟؟ .. أخى الكريم .. تأويلات الأشاعرة (و التى تراجع بعضهم عنها) لم تخالف قوانين المجاز فى اللغة .. بل هى مما يحتمله الكلام العربى .. و الأمثلة فى ذلك كثيرة .. بل إن قوانين التأويل قوانين صارمة و شديدة و ليست بالبساطة التى تجعلنا نطلق على ما يتأوله العلماء أنه بغير دليل.. إن التأويل هذا علم ضخم .. له قواعده و أصوله .. و كلمة "بلا دليل" هذه تعتبر تهوينا من أمر العلم و العلماء

ثم إن تراجع هؤلاء العلماء عن آرائهم لم يكن تراجعا من خطأ إلى صواب .. بل كان تراجعا من صواب إلى أصوب

و إن افترضنا جدلا أنهم تراجعوا عن خطأ إلى صواب .. فذلك الخطأ هم مأجورون عليه .. قد تقول أن الخطأ الذى يؤجر صاحبه عليه هو الخطأ فى الأمور العملية و ليس فى أمور الأصول .. أقول لك إن قلت أنت بذلك فإنك تكون قد خالفت رأى بن تيمية و بن القيم (و هما من أساطين السلفية و بن تيمية هو الذى دافع باستماتة عن عقيدة الإثبات بلا كيف) .. فلا أدرى لماذ يقول علماء السلفية المعاصرون و مريدوهم بأن الأشاعرة و الماتريدية و المتصوفة هم أهل ضلال ؟؟

إلى جانب .. أن هؤلاء العلماء الكبار من الأشاعرة و الماتريدية (و منهم من سمته الأمة بحجة الإسلام) و خصوصا من تراجع منهم عن آرائه فى تأويلات الصفات نبهوا كثيرا على أن علم الكلام لا يخاطب به جمهور الأمة (كما فى الكتاب الذى ذكرته بنفسك و هو إلجام العوام).. و لكنه علم لإقامة الحجج و الأدلة على الحقائق الدينية الكبرى لمن راوده الشك فى أمور الأصول أو من جادل فى هذه الأمور بمناهج عقلية .. فذلك ليس توجه العامة من الناس .. بل هو توجه فى التفكير و إثبات الأصول لمواجهة من لا يؤمن إلا بالحجة و الدليل .. (علم الكلام أصلا نشأ للدفاع عن الإسلام و الرد على أهل الزندقة و الإلحاد و هذا يعد من فضائل المعتزلة الذين هم فى نظر أهل السنة و الجماعة أهل تشدد.. فالمعتزلة هم من ابتكر علم الكلام)أما نحن المسلمين و جمهور الأمة .. فلسنا فى حاجة إلى مثل هذه الأدلة العقلية .. فنحن لسنا فى حاجة إلى إثبات وجود الله عز و جل .. بل إن كفار مكة لم يكونوا ينكرون وجود الله .. إنهم كانوا يؤمنون بوجود الله حقا .. و لكنهم أشركوا فى عبادته .. و كفروا بنبوة محمد صلى الله عليه و سلم .. لذلك الدعوة فى عصر النبى لم تكن تحتاج إلى إقامة حجج و دلائل على وجود الله و ما إلى ذلك من الأصول التى يتناولها علم الكلام

بل من العلماء الحاليين من يقول أن العقلية الغربية هى عقلية غير مهيأة لذلك "التفويض" أو "الإثبات بلا كيف" على عكسنا نحن أهل الإسلام .. لذلك لا يرون بأس بل يرجحون اتباع مذاهب التأويل فذلك أقرب إلى عقلياتهم الجدلية التى تتطلب تفسيرا عقليا لكل صغيرة و كبيرة

إلى جانب أن هناك من السلف من أول نصوص القرآن كابن عباس .. و ممكن أن آتيك بتأويله إن أردت .. هذا فضلا عن تأويلات التابعين و الأئمة الكبار مثا الإمام أحمد بن حنبل

إلى جانب أن هناك من كبار العلماء من لم يتراجع عن آرائه فى التأويل

سيدى العزيز .. القضية ليست قضية كفر و ضلال .. بل قضية فهم و استيعاب .. إن نظرية أبى حامد الغزالى فى التأويل تتشابه مع آراء بن تيمية فى كثير من النقاط و إن كان بن تيمية لا يسمى آراءه تأويلا و قد أسردها لك إن أردت

و عن قولك أن كلمة "أهل السنة و الجماعة" لا تشمل الأشاعرة و الماتريدية فذلك أمر غير سليم .. و اعذرنى لأن تحليلك لذلك الأمر فى التعليق الذى أثرته من قبل به الكثير من نقاط الضعف .. أنت مفترض من البداية أن من هم غير السلفيين هم أهل ضلال .. و ذلك أمر غير سليم كما قمنا بتوضيحه من قبل .. إلى جانب أنك مفترض أن هناك تناقض بين الأشاعرة و الماتريدية و بين أهل السلف .. و ذلك كلام غير سليم عند المحققين و المدققين من العلماء (و منهم بن تيمية) .. إذ كل فريق من هؤلاء يغطى مساحة من الفكر الإسلامى لا يغطيها الآخر .. و كل منهم لديه الدليل على ما يتبناه من آراء

أمر آخر مهم ..انتشر مصطلح أهل السنة و الجماعة أول ما انتشر على يد الأشاعرة و الماتريدية .. فذلك المصطلح تاريخيا لم ينتشر بإسهامات أهل التيار السلفى .. بل هو أصلا من خصائص الأشاعرة و الماتريدية .. و لكنه توسع فيما بعد ضاما أهل الحديث

و من المعروف أن الكثير من علماء الأمة هم من الأشاعرة و الماتريدية .. فإن قصرت مفهوم "أهل السنة و الجماعة" على أهل الدعوة السلفية فإنك هكذا جعلت أهل السنة و الجماعة هم قلة نسبة إلى سائر علماء الأمة

سيدى العزيز .. لا أدرى لماذا الرغبة فى اعتبار الآخر ضالا تسبق دائما الرغبة فى الفهم و الاستيعاب .. فذلك أمر خطير .. يفرق أكثر مما يجمع .. و يشتت أكثر مما يبعث على الالتئام

هذا ما لدى أخى العزيز .. و أرجو أن يتسع صدرك له

الفاتح الجعفري يقول...

ض\خالد
العلمانيين كارهين للاسلام فعلا كراهيه شديده
وانا واليعقوبي قابلنا راجل منهم بيكره الحركات الاسلاميه بشكل عام والسلفيين بشكل خاص
واعتقادي انه مبيكرهومش علشان القول بأهم متشددين او ارهابييين او ماخلافه
ولكن العلمانيين ياسيدي يكرهوا كل ماهواسلامي
يعني عندهم فوبيا من الاسلاميين
وبما ان السلفيين يصبغون المجتمع بصبفه اسلاميه واضحه بفضل الله ومنه وكرمه
فتجد اللحيه والقميص والنقاب كل هذا دليل علي اسلمه المجتمع
فيهيج ذلك المظهر الاسلامي مظهر النبي واصحابه نفوسهم ويشعرون بخيبه تملاء كياناتهم الخبيثه وان هذا المظهر ضد اهدافهم في علمنه الدوله
كذلك حقدهم علي الاخوان المسلمين لان الاخوان تصدوا لهو ومازالوا ويقفون ضد احلامهم وان الاخوان هم الذين حدوا من الاشتراكيه والشيوعيه في فتره السبعينيات الي اوائل الثمنينات
لذا فهم يمقتونهم اشد المقت وقد وضعت روسيا الاخوان المسلمين علي رأس الجماعات الارهابيه في العالم
العلمانيون هم المنافقون الجدد هم بن سلول وابن سبأ وبن جرموز
هم بن العلقمي
هم اتاتورك
هم بورقيبه وجمال عبد الناصر
كل هؤلاء وقفوا بكل قوتهم ضد دوله الاسلام القادمه وكانوا اشد من الموجودين حاليا قوه واكثر جمعا وجندا
غما اغني عنهم جمعهم ولاجندهم من الله شيء
ومضت رايه الاسلام تعلوا وظلام الباطل يتبدد
يااخي صدقني ان نجم العلمانيين بدأفي الافول
وجند الاسلام والدعوه قادمون يؤيدهم الله بالحق وسيظهرون ولو كره هؤلاء
وجزاكم الله خير

ابن حـجـر الـعـسـقـلانـى يقول...

أخى الكريم الفاتح الجعفرى

تحليلك واضح و بسيط .. أحييك

و لكنى أرى أن الجمع بين بن سلول و بين جمال عبد الناصر .. فضلا عن أن ذلك فيه خطأ تاريخى كبير جدا .. فهو فيه إهانة لشخص عبد الناصر نفسه

بافتراض أن عبد الناصر كان علمانيا (فى حين أن هذه العبارة غير دقيقة إلى حد ما) فإن الرجل مسلم صريح ..و له اسهامات دينية لا يمكن إغفالها .. تكفى إذاعة القرآن الكريم التى أنشأها عبد الناصر

و يكفى أن تقرأ كتاب "فلسفة الثورة" الذى كتب أفكاره بيده لترى قيمة الدين و شعائره (خاصة ركن الحج) فى فكر الرجل

سيدى العزيز .. تاريخنا المصرى به الكثير من الصفحات المشرفة .. كما به الكثير من المآسى .. فتلك عادةالبشرية و سنة الله فى خلقه.. و الإسلام ليس بحاجة أن ننزل بتاريخنا الوطنى إلى دركات سفلى حتى يرتفع شأنه

أخى الكريم .. عبد الناصر له ما له و عليه ما عليه .. و لكنه لا يمكن أن يساوى بابن سلول

ض/خالد يقول...

وعليكم السلام يا الفاتح
--------
يا أخي أنا لا أحاورهم...
كلاكيت رابع مرة باين...
أنا كل اللي باعمله اني باجمع الشبهات في مكان واحد....
أما عن اني احاورهم...
فالاصل الاعراض...الا للضرورة...

حلوة حتة السك على الدماغ....
دي تبعك انت بقه دي...
:)

وحسبنا الله ونعم الوكيل

ض/خالد يقول...

معلش يا أمام الجي...
المقصود رشدي...
انت عارف انا خطي في الكمبيوتر جميل...انما الحروف أحيانا بتكتب بمزاجها...
خصوصا ان مكنتش في بيتك

وفيك

ض/خالد يقول...

ولك بمثل أخي ابن حجر...
لكني ما فعلت شئ..كل الموضوع كوبي بيست من كتب أهل العلم..مع تصرف يسير جداً...
-----------
قبل أن نتناقش....قد لا أرد على الردود في الفترة القادمة لتغيبي-إن شاء الله-

ولنتفق على أمرين قبل النقاش....

أحدهما:
أننا إخوة في الله..والحق بغيتنا..وهو واحد لا يُثَنَّى عندنا...
ثانياً: ليكن مستندا في الكلام هو كلام الله وكلام رسوله -ص- وكلام الصحابة والتابعين..حتى نوحد المصدر..فنستريح...وما عداهم..فلا...

==============
أخي الحبيب..قلت أن الدين أصول وفروع...
فما هو الضابط في التفرقة بين الأصل والفرع؟؟؟
هل الأصول هي الفروض..والفروع هي السنن؟؟
إذا لماذا قال النبي-ص- من رغب سنتي فليس مني؟؟
أم أن الأصول هي المعتقدات..والفروع هي الأعمال؟؟
إذا لماذا حكم النبي-ص- على تارك الصلاة بالكفر..؟؟ مع أنها عمل؟؟
وأنا هنا لا أناقش كفراً أكبراً أم أصغراً...
---------
أنا معك تماما في الأولويات...
وأعلم أن بعض أهل العلم قالوا بأن هناك أصولا وفروعا...ومنهم شيخ الاسلام احمد بن تيمية...لكن..لم يرتبوا عليها حكما شرعيا..ولم يخطر ببالهم فكرة القشر واللب...
--------------------------
وكون أن الدعوة السلفية بعيدة عن الأمور السياسية...
فينبغي لك أن توضح ما المقصود بالأمور السياسية...
هل تقصد المشاركة؟؟؟
نعم نحن لا نشارك في البرلمانات وما شابه...واستمع-فضلا أخي وليس أمراً- إلى شريط منهج التغيير للشيخ ياسر برهامي...لتعلم لماذا يرفع السلفيون أيديهم من البرلمان في مصر...
أما في دول أخرى كالكويت...فإنهم يشاركون..لاختلاف الأحوال بين البلدين...
ثم إنه ليست كل مشاركة إيجابية..وليس كل من أقلع عن المشاركة يكون سلبياً...

أم أن المقصود بأنهم لا يتكلمون في السياسة؟؟
إن كانت هذه فأنا متأكد -يا أخي في الله- أنك لم تستمع مثلا إلى شريط للشيخ محمد اسماعيل..بعنوان التعديات الدستورية..في تعليقه على التعديلات الدستورية..
أو كلام الشيخ الحويني في نفس الموضوع..
أو كلام الشيخ الألباني من الاردن وابن باز والعثيمين من السعودية..حول السياسة في بلاد المسلمين...
|إذا فهؤلاء الدعاة والعلماء ليسوا اطلاقا بمعزل عن السياسة..وإن كانوا لا يتكلمون فيها كثيرا-ليس خوفا من الضربات الأمنية كما يظن البعض...ولكن تطبيقا لقاعدة المفاسد والمصالح....

أما عن أنهم ينقضون بدون تقديم بديل واضح للمعالم..فهذا أخي الحبيب إجحاف كبير...فأنا لن أحدثك عن كتبهم وأشرطتهم التي تقدم البديل الواضح المعالم ألا وهو التزام (قال الله قال رسول الله قال الصحابة)...
أليس هذا -على الأقل- واضح المعالم؟؟؟
فضلا عن آلاف الشباب الملتزمين وا؟لأخوات التائبات...
كل ذلك مشاهد على أرض الواقع...
--------------
أما عن أنهم يوجهون الناس نحو الحكام...
فأعتقد -أخي الحبيب- أن الأمر التبس عليك....فأنت تعني هاهنا..أدعياء السلفية...الذين هم أًحاب منهج السب والتجريح...والذين يعرفهم كل طالب علم....فهؤلاء هم الذين تعنيهم..أما من هم على نهج أهل السنة..فهم بعيدون عن بلاط الحكام والملوك....
-----------------
في التعليق على النقطة الخامسة...
برجاء الرجوع إلى ثاني وثالث رد لي..وردي على أخينا الدكتور الحر...لتفهم عني ما أٌوله وما هو قصدي بالسلفيين...

ض/خالد يقول...

أما عن باب الاسماء والصفات وتأويل أسماء الله الحسنى وصفاته العلى...بتأويلات من قبل علماء الأشاعرة....
انا أكرر -أخي الحبيب- أنه ليس عليه دليل من الكتاب أو السنة...
أنا لا أهون من شأن العلماء...
ولكني أهون من شأن القول الذي لا دليل عليه...

لنأخذ اليد على سبيل المثال:
فمثلا الذي يقول بأن( يد الله فوق أيديهم) معناها القدرة...
فما قوله في قوله تعالى(بل يداه مبسوطتان) ؟؟؟
هل هي قدرتاه؟؟

طيب هل قال النبي-ص- بأن يد الله معناها القدرة ؟؟
بالطبع لا..
طيب هال قال الصحابة بذلك ؟؟
بالطبع لا...
فهنا أمر من اثنين...
إما أن يقول أحدهم أن النبي-ص- يجهل المعنى الحقيقي المراد...ولا شك أنه بهذا الكلام يخرج من الدين...
أو أنه يقول أن النبي -ص- عرفه..ولم يتكلم به....-وتنزلا معه نقول- إذا كان عرفه ولم يتكلم به..فاسكت أنت أيضا ولا تتكلم....

ثم إن صرف الكلام من المعنى الحقيقي إلى معنى آخر مجازي...ذلك يحتاج إلى قرينة صارفة..ولا قرينة..إذا فالكلام على ظاهره...
ولا تغيير فيه....وهذا هو مذهب أكثر من مائة ألف صحابي عن بكرة أبيهم... ومذهب الشافعي ومالك وابو حنيفة وأحمد...وغيرهم....وما زال بيننا الكتاب لم يرفع..والسنة لم تذهب...

ثم إن الأشعري في الحقيقة يرمي أهل السنة بأنهم من المشبهة مع أنه هو المشبه ... ذلك أنه جرى في عقله -القاصر- أن اليد بالنسبة للخالق هي كاليد بالنسبة للمخلوق..فتشبه في ذهن يد الخالق بيد المخلوق فوجدها لا تليق فنفاها....وكأنه يقول لله-عزو جل- أنا أعلم بما يليق بالله من الله ومن رسوله والعياذ بالله-

وعلى اليد فقس باقي الصفات

أما عن أنهم انتقلوا من صواب إلأى أصوب...فهذا الكلام غير صحيح..
بل كانوا على خطأ وانتقلوا عنه...
فكيف تصحح -حبيبي في الله- قول من يقول بأن الله استولى على عرشه؟؟ في تفسير قوله تعالى(الرحمن على العرش استوى)

مع أن الاستواء في لسان العرب..لم يأت اطلاقا بمعنى الاستيلاء...
بل أتى بمعنى ما يقتضي التنازع بين اثنين

لا شك بأن قولهم استولى هو خاطئ بلا شك ...ونحن الآن نتكلم بقال الله قال رسول الله...لم نأت من عندنا بشئ....

===========
حبيبي في الله أنا لم أقل أن الخطأ الذي يؤجر عليه المجتهد هو إذا كان الخطأ في الأمور العملية...
بل أ] إنسان استكمل شروط الاجتهاد في فنه...وأخطأ فهذا له أجر...
وقد يخطئ الرجل في الاصول الواضحة...وهنا لا نعده مجتهداً...بل نلتمس له العذر..
وذلك كقول ابن القيم-رحمه الله- في كتابه (حادي الرواح غلى بلاد الأفراح) بفناء النار..فقوله هذا اجتهاد أخطأ فيه-مع أنه من الأصول أن النار لا تفنى-
ولكن-كما يقول أهل العلم- إن الأحاديث التي اعتمد عليها في ذلك كانت ضعيفة....
فيمكننا أن نقول بأنهم قد يكونوا مأجورين..لكن لا نقول أبدا أنهم كانوا على صواب..ذلك أن الحق واحد..فإما أن يكونوا على حق أولا أو ثانياً...وقد اختاروا هم ثانياً...
ولذا قال علماء السلف-القدامى والمعاصرون- بأن الأشاعرة والماتريدية والمتصوفة من أهل الضلال...
وإن كان المر على الإجمال ..والتفصيل يقتضي الإسهاب عن كل طائفة لبيان أخطائها العقدية.....
----------------------------
أخي الحبيب...
لقد ذم علماء السلف -قاطبة- علم الكلام وأهله...
حتى أن الامام السيوطي-وهو من الخلف وليس من السلف- ذكر كلاما في كتابه تدريب الراوي.حاصله-على ما أتذكر- التوقف في رواية المشتغل بعلم الكلام...والفلاسفة.....- أو ذكر كلاما مثل هذا في نفس الكتاب...

------------
أخي الحبيب....هل ديننا الحنيف يحتاج إلى علم الكلام للدفاع عنه؟؟؟

أم يكفي ما كان يدافع به النبي-ص- وأصحابه؟؟؟
---------------------------
طيب يا أخي...كيف خاطب النبي-ص- قيصر الفرس؟؟؟
مع العلم أنه كان يعبد النار ويعتقد أنها الرب...
هل خاطبه بعلم الكلام؟؟؟
---------------

أخي الحبيب...ما ذكرته من أن بعض أهل العلم المعاصرين قالوا بأن عقلية الغرب المادية لا يمكنها أن تقتنع بالتفويض....
أقول لك -حبيبي في الله-
يعني علشان أدخل الغرب في الإسلام مطلوب مني إني أحرف في صفات الله؟؟
علشان يدخلوا في الدين؟؟؟
أنا أنأى بك -أخي الكريم- عن هذا المأخذ....

ثم إن ذكرك لابن عباس والائمة في تأويل القرآن الكريم...
دعني أسألك ما المقصود بالتأويل؟؟؟

أجيبك...
التأويل قد يأتي بمعان متعددة منها:
التفسير..كما دعا النبي-ص- لابن عباس (اللهم فقهه في الدين وعلمه التأويل)..أي التفسير..ولذا كان يُطلق على ابن عباس (ترجمان القرآن)..
وقد يأتي التأويل بمعنى مايؤول إليه الكلام في المستقبل..ووذلك كقول الله تعالى(وما يعلم تأويله إلا الله)
يعني مثلا..نحن نعلم أن الجنة...بها حور عين وفواكه ورمان..لكننا لا نعلم -على سبيل التفصيل- كنهة هذه الأشياء..وهذا معنى وما يعلم تأويله إلا الله..
ومثله قول يوسف عليه السلام- :
(يا أبت هذا تأويل رؤياي من قبل)

وقد يأتي التأويل بمعنى
التحريف...الذي هو صرف اللفظ عن معناه الحقيقي إلى معنى آخر غير مراد...وذلك كتأويلات اليهود والنصارى
----------------
نعم أنا أفترض أن غير السلفيين هم على ضلال...لأن كلمة السلفيين عندي تعني كلمة أهل السنة والجماعة...ولكن باصطلاح الحال...
ذلك أن الاشاعرة يقولون نحن من اهل السنة والشيعة يقولون نحن من اهل السنة وغيرهم كذلك...
طيب..اذا كنتم من اهل السنة..فلماذا لا تحتكمون الى السنة في كلامكم؟؟؟
الاجابة..اما اتباع الهوى..واما الجهل بالسنة...وكلاهما على ضلال...
فإذا كان الاشاعرة يقولون نحن حقا من اهل السنة والجماعة وعلى منهج السلف الصالح...فلماذا لا يقبلون بتفويش السلف للكيفية؟؟
ولماذا يصرون على النفي الذي لم يرد في القرآن ولا في السنة؟؟؟
كيف يقولون أنهم من أهل السنة..وهم -أو بعضهم- ينكرون أن الله فوق السماء..مع ورود حديث صحيح في ذلك؟؟؟

حبيبي ابن حجر...لديك التباس في أن أول من نشر مصطلح أهل السنة هم الاشاعرة...
وارجع -اخي في الله- الى التاريخ لتجد مقولة ابن عباس الشهيرة
(كنا نقبل الاحاديث..فلما وقعت الفتنة...قلنا لهم-أي للخوارج- سموا لنا رجالكم..فينظرون الى الرجل..فمن كان من اهل السنة أخذوا منه ومن كان من أهل البدعة تركوه)
فاصطلاح اهل السنة ظهر بادئ ذي بدئ على لسان ابن عباس -رضي الله عنه-
ثم ان أهل السنة..لم يكن مقابلهم دائما الاشاعرة...فقد اختلفت الفرق كلها..وبقيت اهل السنة والجماعة

فقديما
كان مصطلح اهل السنة..يقابله الخوارج...
ثم اصبح مصطلح اهل السنة يقابله الشيعة
ثم أصبح مصطلح أهل السنة يقابله المعتزلة...
ثم لما ظهر الشاعرة..
اصبح مصطلح اهل السنة يقابله الاشاعرة...
ثم يقابله المتكلمون والفلاسفة...
ثم في عصرنا -هذا- أصبح أهل السنة..في مقابلة تلك الفرق جميعا-وان كان لا يوجد هناك في زماننا من يقول بأنه معتزلى-
وأيضا -أخي الحبيب- تطورت كلمة أهل السنة تطورات
فعرفوا أولا بأهل السنة
ثم بأهل الحديث ثم بأهل السنة والجماعة ثم بالسلفيين...
ولا مشاحة في هذا الاصطلاح...
وكل هذه التعريفات كانت تشير الى معنى واحد الا وهو
(اتباع الكتاب والسنة وما كان عليه السلف الصالح)

-----------
..لست سيدك :)
إنما السيد الله :)
...
أما عن أنك حكمت علي بأنني أحكم على الآخر بأنه ضال دون أن أحاوره..فهذا ظلم لي...
وأنا أقول..لنتحاور وفق الكتاب والسنة وما كان عليه الصحابة..وما دون ذلك فلا نقبله...
وهذا ليس تقوقعاً -كما يسميه البعض0
ولكنها الأرضية الوحيدة التي يمكن أن نقف عليها متفقين....
وصدري واسع دائماً
........................

نهايةً...
أنا لا أحب الرد والأخذ في مثل هذه المسائل ..لأني شبعت منها :(

لكن كما يقال (وافق شنٌ طبقة)
فأنا أعطيت لنفسي اليوم أجازة..قبل أن أخوض في غمار الكتب علشان الامتحانات -ان شاء الله-

أيضاً...ما كتبته...كان من باب المذاكرة ليس إلا...
وتوضيحاً للحق...

أخيراً...
أنت أخي في الله..
تذكر هذه وإلا ..... :)

ض/خالد يقول...

ياسلام عليك يا جعفري

صدقت والله..إن نجمهم بدأ في الأفول بفضل الله-سبحان- ثم بفض الدعاة والشباب الجدعان...اللي بيضربوا -زي حالاتك- :(

هل أخذت بنصيحتي وأخذت ثأرك ممن ظلمك في طفولتك البريئة...المدعو اليعقوبي ؟؟؟

ض/خالد يقول...

لا تعليق لي على التعليق الأخير لأخينا ابن حجر...
مش عشان حاجة..
لأ..لأن صوابعي بدأت تدعي عليا من كثرة الكتابة....

فاتصرف انت والجعفري...والمدونة بتاعتكم

وسبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

الفاتح الجعفري يقول...

انا مش بسوي بابن سلول طبعا انا اقصد ان الراجل وقف ضد قيام الدوله الاسلاميه مش علشان عذب الاخوان دي قضيه تانيه ان قصدي ان محكمش الشرع
ووقف ضد الدعوه وانتشر في عهده الشيوعيين والماركسيين والوجوديين
ولم يضرب علي ايديهم رغم ان مصر بلد اسلامي
بل كان يوالي تيتو و نهرو علي الرغم من ان الاثنيين كانوا يديرون المذابح الجماعيه والتطهير العرقي ضد المسلمين
وكان يقف مع الهند المجوسيه ضد باكستان المسلمه واعلنها صريحه في باندونج وغيره من المؤتمرات
انا لااكفر عبد الناصر معاذ الله ولا اساويه بابن سلول في معتقده ولكنه اضر بامصالح الاسلاميه وعطل الشريعه الاسلاميه ولجأ الي الاتحاد السوفيتي ووالاه كل هذا من الكوارث في شخصيه جمال عبدالناصر
غير تعذيبه للاخوان كانت مجازر ومذابح تاريخيه
حتي انه في خطابه قبل النكسه في الدومه الروسي تفاخر انه معتقل 35 الف من الاخوان
فكانت النكسه التي اظهرت مآل عهد عبد الناصر
انا لااكفره ولاارميه بالنفاق وليس لي حق ذلك ولكن اضعه في من وقف ضد الدعوه وقيام الدوله في صف واحد
انا لي بالتطبيق وليس بما قال او كتب فتطبيقه لم يكن علي ارض الواقع
وجزاكم الله خير

ma7moud يقول...

السلام عليكم؛ جزاء كل خير اخى الحبيب وثبتك الله على طريق الحق

ma7moud يقول...

السلام عليكم؛ جزاء الله كل خير اخى الحبيب وثبتك الله على طريق الحق