الأربعاء، 5 ديسمبر 2007

حــي على الجهـــاد


أتذكر حينما كنا في السنة الأولى في كلية الطب...ذهبت لزيارة بعض الزملاء...وقضيت معهم يومين....
كنا ننام بعيد صلاة الفجر...ونسهر طوال الليل نرغي (وفي رواية نسولف ) ....
وفي النهار سألتهم ماذا سنأكل اليوم..
فاقترح أحمد أن نشتري ثلاث دجاجات...(عددنا كان يقرب من 12 فرداً) ...
وكل فرد يدفع ...
كانت فكرة رائعة...فقمنا بجمع الأموال...ونزل علاء..هو وصابر ليشتروا الوليمة....
وعادوا...ثم بدأوا الطبخ ...وذهب كل إلى كليته...وأنا بقيت في البيت...مع الأخ /عمرو...
الذي كلفوه بمهمة الطبيخ....
بالطبع -وكوني متفوق في غسيل الأطباق وما شابه- فاقترحت عليهم أنني سأقوم بغسيلها...وقد كان....
وذهبت إلى النوم....ولما عاد الجميع...عند المغرب...ومع دخولهم واحداً تلو الآخر...كانت صيحاتهم تتعالى طلباً للطعام..والكل له ابتسامة وكأنه سيدخل جنة عدن عما قريب....
هاه يا عمرو...يللا يا بني احنا هنموت من الجوع....
وبدأ عمرو بتحويل الأطباق...واحدا تلو الآخر...
الأرز....
فالبطاطس...
فالشوربة...
فالملاعق...
فالمياه...
فالمخلل....
وجلسنا ننتظر الدجاج من الفارس المغوار عمرو...
وما أن رأى الشباب الدجاج...حتى علت صيحاتهم بالتكبير ....وأصبح كل يهنئ أخاه....
وكل يمني نفسه بأن ينال الصدر (علشان أكبر من الورك)...
وما أن وضع الدجاج...
حتى بدأ الجميع بالنظر إلى بعضهم...
ما هذا الحمام؟؟؟
ما هذا يا عمرو؟؟؟
فين الرجول؟؟؟
أنا رميتهم...أصل مش بحب يكونوا في الشوربة....
طيب يا عمرو فين رءوس الفراخ؟؟؟
بصراحة لقيتكوا اتأخرتوا فأكلتهم...
طيب يا بني فين رقاب الفراخ؟؟؟
أكلتهم يا رجالة ..خلاص بقه انتوا محسسيني اني عملت حاجة...
طب ماشي يا عمرو فين الجناحات الستة...؟؟؟
بصراحة أنا لاقيت الجناحات صغيرة ...فقلت أشيلهم عشان محدش يضايق منهم
طيب يا بني قول لنا بقه..فين جلد التلات فراخ..
الفراخ دي مسلوخة... من غير جلد...ع اللحم بس...
عمرو : الجلد داب في الشوربة....
-------------
دارت عيون أحد عشر شابا من خيار الشباب -طبعا من ضمنهم اللي بيكتب-
وكل ينظر إلى بعض...
وتركوا الطعام جميعا وقاموا...
ناداهم عمرو؟؟؟
انتوا زعلتوا ولا ايه؟؟؟
ولا انتوا أكلتوا بره؟؟؟
اجتمع الشباب ال11 في غرفة العمليات -أقصد غرفة النوم-
وعقدوا مجلس حرب...وأصبح كل فرد يتحدث عن مهاراته القتالية...
سلاح البحرية ...يتكلف بخراطيم المياه...
وسلاح الطيران...يتكلف بقذف الشباشب (يعني الأحذية)..
وسلاح المشاة يتكفل بصد الهجمات...والزحف واحتلال أرض العدو...
ودار جدل واسع بين أعضاء مجلس شورى الشباب...وأصبحت تتعالى صيحات الجهاد...
وقام أحدهم خطيباً ليقول بأن الأمر أًصبح جهاد دفع..وليس جهاد طلب..
فالعدو الصائل (اللي هو عمرو يعني)...قد سطا على ممتلكاتنا (اللي هي ملحقات الفراخ)
واتفق الجميع على عقد خطة تكتيكية ... يقوم سلاح الطيران فيه بالقاء وابل كثيف من الشباشب...
ويقوم سلاح البحرية باستعمال خرطوم المياه لتشتيت انتباه العدو....
وتتقدم وحدات المشاة لاحتلال الأرض..والسيطرة على ما يمكن السيطرة عليه...
وتكون مصحوبة بوحدات دفاع جوي..مضاد للشباشب المعادية (أقصد الطيران المعادي)
وخرج الأخوة..مدججين بالكلاشينكوف (أقصد الشباشب) ...
ولما رآهم عمرو....قام ليتوسل....
ولكن هيهات..فقد فشلت كل مساعي الدبلوماسية الرامية لحل الأزمة بسلام...
وما هي إلا لحظات...حتى دارت رحى المعركة بين الشباب الجائع...وبين أخينا عمرو المعتدي....
واختلط التكبير بصوت آهات أخينا عمرو...
وكل شوية واحد يقول..انتصرنا....
فيجد شبشبا موجها نحوه....تلتقطه أجهزة الرادار الحراري...فتقوم قوات الدفاع الجوي..باقتناصه قبل الوصول إلى الهدف
وتقدمت وحدات العمليات الخاصة...وتمكنوا من أسر المدعو عمرو....
ولم يشفع لعمرو كونه ابن ناظر المعهد اللي مكنشي بيضرب إلا بالخرزانة(دي نوع من العصي...لها صوت كفحيح الأفعى)
وأرادوا إقامة حد السرقة عليه....
وحيث إن الأمر لم يبلغ النصاب...وكان للسارق فيه شبهة.....
إذا فلا يمكن قطع يده....
فاكتفى الإمام ...(اللي هو كبير الليلة يعني)...بتعزيره....وألزمه بغسل الأطباق لمدة أسبوع كامل...
حتى يكون عبرة لمن تسول له نفسه الاعتداء على ممتلكات الغيــر.....
وانتهت المعركة بسلام....
بانتصار إخوانكم المجاهدين...المكافحين...
على من اعتدى على ممتلكاتهم...
وكانت الخسائر....
ملحقات الفراخ..بالاضافة إلى كسر زجاج أوضة...
بالاضافة إلى اتساخ كل السجادات والمشايات اللي في الصالة
ولكن ...لم تكن هناك خسائر في الأرواح..لا بين المدنيين ولا بين المجاهدين...
================
هل من مغامرات شبيهة؟؟؟
القصة حقيقية يا اخواننا...مع بعض الدراما :)

هناك 36 تعليقًا:

عصفور المدينة يقول...

هههههههه
انت جعان يا خالد
برضه حاقولك بارك الله فيك عندي مغامرات كثير بس مش عارف احكي بس كنا أثناء المولد بنسيب البلد ونمشي فرحنا قرية بعيدة متوفر فيها اليمام وناخذ بنادق ونقضي الأسبوع في بيت ريفي بتاع واحد صاحبنا وبالليل نروح نصطاد فكان اليمام بيكون نايم نقوم نحط عليه البندقية ونضرب
:) من غير تنشين وبعدين ندبح
وبعدين بعد ماخلصنا طلعنا مرة بالليل بعد ما اتعشينا اصدنا فجبنا شوال مليان

ورجعنا قعدنا نطبخ منه وعملنا مكرونة إن حد يا بني يعبر المكرونة أبدا

واليمام من كثره كل واحد يخلع قطعتين اللحم اللي في الصدر ويرمي الباقي لما عينينا برقت ورجعت بينا من الأسبوع ده مربرب
:)

صيد الخاطر يقول...

رائعة أخي خالد وجميلة بجد
والحبكة الدرامية رائعة أكرمك الله

عندي موقف قريب من هذا
كنا في المعتكف وكان الاخ اللي بيجيبلنا الطعام مممممممورهوش غير الفول لما بطننا حجرت
المهم فضلنا شايلنهاله
لحد ماربنا كرم في الاخر
وجينا في يوم الختام في حفل لاالختام
وبعدين
قمنا قلناله عندنا ليك مفاجاة بس شرطها انك تغمض عنيك ونربطهاله بقماشة
المهم صاحبنا صدق
وربطنا له عينيه
وايديه
المهم نزل فيه رط بالحبال
هو ماشاء الله عفي ّ وكبير في السن عننا كان حاجة وتلاتين
المهم تننا نربط فيه
لحد ما اعجزناه عن الحركة

واوكلوا لي مهمة الدعاء عليه
من قبيل
اللهم اجعل طعامه كله فولا ولا تحرمه من الفول .... وهكذا

واخوكم قام بالواجب
المهم قمنا كاتبينله على رجله

مع تحيات طبق الفول

على فكرة الاخ ده كان أكبر مننا بيجي 15 سنة ولا حاجة
بس ربنا يكرمه

تحياتي لك أخي الحبيب

دكتور حر يقول...

جزيت خيرا يا عم خالد

قصه جميله
وطريقة حكاء أجمل وأروع

يا ما للسكن حكايات
*********
عن نفسي أنا كنت اتصلت بوالدتي وانا في سنه اولى عشان تقوللي الرز بيتعمل ازاي
فقالت ونسيت تقوللي وطي عليه لما يغلي
فطبعا طلع أرز مخبوز
اي محروق القاع

فطبعا ولأني دايما فهلوي وبفهمها قبل لما تطير

قلت أكيد المكرونه بتتعمل بنفس الطريقه
فاشتريت 2 كيلو مكرونه وغسلتهم كويس وبعدين حطيتهم في مياه بارده على النار
فخرجت علينا كتله واحده

وطبعا كنت بشبع تريقه عى اللي بعمله

ههههه
لا لا لا
الكلام ده عاوز بوست
قريب ان شاء الله

لك كل الود

المهـ إلي الله ـاجر يقول...

ههههههه

طريقتك في القص جميلة أخي خالد

والله واضح أنها كانت ايام حلوة .. اللي زيي يمكن يشعر بيها اكتر لأني لم أغترب في دراستي


ربنا يجمعكم في الجنة

وهناك كل واحد بقي هياكل فرحة كاملة مكملة ومش ناقصة حاجة يا سيدي (:

جمعاوى روش طحن يقول...

الدكتور خالد

تدوينة رائعة
أضحك الله سنك

عندى حكاية جااااااااااامدة جدا

بس المشكلة إنى مستعجل جدا

ح اعدى تانى النهادرة بعون الله

Mohamed A. Ghaffar يقول...

المغامرات الشبيه عندى كنت لأكل اتاكل مش متاكلش
لأنه لا يملك احد الجساره الكافيه للأعتداء على طعامى حتى ولو كان قد اوشك على التلف

الفاتح الجعفري يقول...

ربنا يعزك يادكتور
انا هقولك قصه انا طول عمري مفجوع وبحب الاكل واخويا علي العكس بس بياكل اكيد وفي يوم كنت جدعاااان جدا والكلام ده من زمان يعني وكلت واتغديت خلاص واخويا مكنش جعان فساب ورك الفرخه ولما جه ياكلوا بقوله هات حته قال لي لا قولتله يابني يهديك يرضيك وده مفيش قولتله انا لسه هتحيل عليك وقمت عليه كالوحش ضربته وكلت ورك الفرخه الواد اعد يعيط وكانت ماما بتزور والده اليعقوبي وكانوا قاعدين مع معظم ستات العماره والواد طالع بيعيط ودخل عليهم وهو بيقول ياماما كل ورك الفرخه بتاعتي طبعا الحاجه كانت في قمه الكسوف وقالت منكولله يافضحني
متكلش قدامي بقه
وجزاكم الله خير

ammola يقول...

ما شاء الله
قصتك يا دكتور مع قصص باقى الاخوة بتخلينى أحس ان البنت مش زى الولد
يعنى نحن النسوة محرومين من مواقف زى دىلانه طبعا مش مسموح لنا بتجمعات زى بتاعتكوأو أننا نبات برة بيوتنا أصلا
بس ده ما يمنعش اننا لينا حواديتنا برضة وانكو والله بتصعبوا علينا لما بتغرقوا كده فى شبر شوربة

رفقة عمر يقول...

جميل الموقف قوى

عاشقه الفردوس يقول...

هههههههههههههه
اضحك الله سنك دكتور خالد

مممممممم طبعا انا متغربتش والحمد لله
بس ليه مواقف من دى برده
بحكم اننا مدارسنا مش مشتركه
المهم
وانا فى الثانوى كده كانت امى بتدينى المصروف والسندوتشات
بس بعد شهر كده من بدء الدراسه اخدت درس الصبح قبل المدرسه فكان صعب جدا على امى انها تصحى من بدرى او انى اتعبها واخليها تعملى سندوتشات
المهم اقترحت عليها ان المصروف يزيد حبيتن واشترى من بره
فضلت على كده اسبوع
وبعد كده عينى زاغت ع الفلوس وقلت طب وليه اشترى سندوتشات
انا احوش الفلوس والسندوتشات اهى البنات موجوده
وفعلا قمت بالخطه
وبقيت اقولهم هاتى سندوتش
بعد كده وعلشان انا كنت شاطره يعنى (خد بالك من كنت دى )فكل المدرسه عارفانى
فكنت اقول عايزة اكل
يوقلولى ادخل الشنطه عندك كلى اللى انتى عايزاه
وفضل الموضوع على كده بعد اسبوع اصحابى لقو الموضوع حلو عملو زيي
وفضل العدد يزيد
لحد ماجيت فى يوم لقيت المدرسه كلها بتدور على سندوتشات
ههههههههههههههههههههههههههه
والموضوع بقى عند وقولتيلهم وربى منا جيبه لحد سندوتشات
وطلعت فى الاذاعه المدرسيه وكنت بقدم الفقرات وعملت فكره فكاهيه مخصوص علشان ازيع الخبر ده
هههههههههههههههههههههه
والله كانت ايام حلوة
والاكل الشحاته برده كان له طعم تانى ههههههههههههههههههه

امام الجيل يقول...

الحمد لله الذى نصركم وايدكم
على هذا المعتدى
لقد بعثتم فينا الامل
واريتمونا قدرة الله فيه
جزاكم الله عنا خيرا
هنئيا لكم
لكم اجر من تبعكم
باذن الله
:))))

Islamist Bloke يقول...

ما شاء الله

فعلا احلى ايام ويارب اللحطات الجميلة دي تكون موجودة طول حياتنا

وربنا يجعل حياتك كلها سعادة وتتعارك مع شريكة الحياة المقبلة على الفراخ والمكرونة........ صدقني هتكون لحظات حلوة باذن الله

ربنا يرزقنا كلنا الزواج والعفة

طمنني على امتحاناتك

والسلام

cinderella يقول...

ههههههههههههههه
ماهو الجوع يعمل اكتر من كده
بس بجد بجد قصه هايله
وحبكتها الدراميه رائعه
تنفع سيناريست برده
دمت بكل الخير

السكندرى يقول...

السلام عليكم

بجد تنفع مقامة من المقامات الهزلية بس ناقصها القافية بس

تحياتى لك

أبو حنين السكندرى
جيل الصحوة

دعوة الفردوس يقول...

أضحك الله سنك

اجمل حكايات اللي بتبقى مع الصحاب والاخوه دي

يااااااااااه
ايام

ana ga3an يقول...

عارف يا دكتور
بتفكرني بالافطار الرمضاني السنوي انا و اصدقائي

الذي بعد استمرارة بنجاح منقطع النظير علي مدار 9 سنوات متتالية
كانت الحصيلة فتء
وخلع كتف
وحركات لا ارادية مزمنة
مع صعوبة في النطق
اصابت ما لا يقل عن 7 من اصدقائي

ولله الامر من قبل و من بعد

القلم السكندري يقول...

والله يا دكتور كوميديا ملهاش حل

ناقصها بس كاميرا فيديو


أضحك الله سنك

وأدام سعادتك في الدنيا والآخرة

تحياتي

ض/خالد يقول...

خلاص يا باشمهندس..
الحمض اتفرز عندي :(
جوعتني
------------
أنا اتصلت بيك كتير النهردة وامبارح...
ولا مجيب

ض/خالد يقول...

يا سلام عليك يا صيد الخاطر...
أهي دي الشجاعة يا صاحبي ولا بلاش...
كده الرجولة يا عم :)

ض/خالد يقول...

ولك بمثل أخي الدكتور الحر....
ويا عم
أنا حتى يومنا ده باعرف اطبخ -تقريبا- معظم الأكل...
منا عدا الرز :)

وفعلا ايام السكن دي لا تعوض

وربنا يغفر لنا الذنوب

ض/خالد يقول...

ولك بمثل يا المهاجر :)

أنا أيضا لم اغترب الا لسنة واحدة...
وحقيقي ما أجملها من سنة :)

طبعا مش حبا في الغربة...

إنما بسبب الاخوة والصحوبية :(

ض/خالد يقول...

تشرفنا يا أخ جمعاوي...
عد يا عم في أي وقت ونادي عليا من تحت الشباك وأنا أخرج لك :)

ض/خالد يقول...

ونعم الشخصية يا أخ محمد عبد الغفار...:)

إذا كنت أسداً...فلن تأكلك الذئاب :)

ض/خالد يقول...

ونعم الشخصية يا أخ محمد عبد الغفار...:)

إذا كنت أسداً...فلن تأكلك الذئاب :)

ض/خالد يقول...

:)

الحمد لله يا جعفري انك ما أكلتش أخوك ...

واضح ما شاء الله ان لديك شهية...حمية :)

ض/خالد يقول...

الاستاذة امل...
نسأل الله السلامة والعافية

ض/خالد يقول...

الأخت رفقة عمر....

نسألأ الله القبول وأن يغفر لنا الذنوب

ض/خالد يقول...

الاخت عاشقة الرحمن...
شكر الله لك المشاركة..

ونسأل الله أن يصلح الأحوال

ض/خالد يقول...

الله يجزيك خير يا امام الجيل
أيوة كده يا بني ادعي لاخوانك المجاهدين في السر والعلن وفي النهار والسحر...
احنا بنتعب جامد أوي أوي :)

-----------
اللهم انصر دينك وكتابك وسنة نبيك وعبادك الموحدين....
وجزاك الله خيرا يا جميل

ض/خالد يقول...

وعليكم السلام يا عسكري أحمد...
والله يا اخي انت على بالي..
حتى امبارح في خطبة الجمعة...اتلهيت من الخطيب وقلت أنا عايز اتصل بيك...
المهم...
مستني منك تليفون...
عايز اعرف خدوك ولا طردوك.
...يا مسكيـــن (وش مكشر)

ض/خالد يقول...

جزاك الله خيرا الأخت سندريللا...
لكن...إذا كان من الممكن أن تضعي صورة غير صورة الفتاة ...فمن الأفضل...
لأن كل رجل ينظر إليها..يحمل بها وزرا يعود عليك...
شكر الله لك قبول الكلما..
وغفر لك ولوالديك

ض/خالد يقول...

لأ مش أوي كده يا سكندري...
مقامات ايه يا راجل...
أنا أكبر من كده بكتير..
دي تنفع معلقة :).....
معلقة بفتح الميم مش بضمها..:)

جزاك الله خيرا

ض/خالد يقول...

أكيد أخي دعوة الفردوس...
الصحبة من أفضل نعم الله علينا..خاصة إذا كانت صالحة

ض/خالد يقول...

الحمد لله الذي عافانا يا استاذ اسلام..مما ابتلاهم به...
انا الحمد لله..كسابقي...
أخي الاستاذ محمد عبد الغفار...
محدش يقدر يعتدي على أكلي...
وإلا فعلت كما يفعل عنترة في حروبه

ولو حد معايا ع الأكل...عدوك...
ومدجج كره الكماة نزاله...لا ممعنا هربا ولا مستسلم :)

ض/خالد يقول...

ولك بمثل أخي القلم السكندري...

يا سيدي كل العدة موجودة...بس النفس اللي تشتغل...
صحيح
فيه صلة قرابة بينك وبين الأخ السكندري اللي بالأعلى .؟؟؟؟

ولا تشابه محطات فقط ؟؟؟؟

ض/خالد يقول...

معلش يا اخواننا انا حاسس اني نسيت اعلق على حد...فليسامحني لأن العشاء أذنت ...والسلام عليكم ونسألكم الدعاء