الأحد، 19 أغسطس 2007

من ملفات التعذيب السوداء


تدوينة من جزئين..طويلة نوعا...وجديدة في اسلوب العرض..بعيدا عن الكلام عن عقائد القوم

****************************************************
(...بل إن الأمر أدهى من ذلك وأمر...وذلك بأنهم قبضوا على احد علماء السنة في احدى المناطق السنية

لانه يتكلم في خطبته يوم الجمعة عن ولاية الفقيه ويقول : لا يجوز لنا الاعتقاد في العصمة لاحد من الناس بعد نبينا كائنا من كان ...ثم لم يلبث الشيخ في السجن أقل من اسبوع حتى أعلن توبته في المذياع وأمر بولاية الفقيه على الملأ...!!!
ثم بعد أن سأله أحد كبار العلماء عن سبب رجوعه عن رأيه -ليتني لم أسمع ما قاله- فقال : (والله ما رجعت عن اعتقادي ...ولكنني اضطررت لذلك عندما أدخلوا السجن 10 شبان من الحرس الثوري الخميني ومعهم من يرتدي العمامة السوداء -يقصد أحد علماء الرافضة قبحهم الله- ..وهو يحثهم على االلواطة بي أو أن أرجع عن رأيي على الملأ..وهو يقول لهؤلاء الشبان...أنتم في فعلكم هذا مثابون عند الله -عزوجل-....وليس عليكم غسل بعد اللواطة......هكذا أعداء الله يفعلون ...)

ومن أشد العذاب النفسي لإنسان لم تنطمس انسانيته ان يرى اخاه الانسان -ايا كان تصوره أو اعتقاده- يقتل ظلما أو يرى أخته يعتدى على عرضها وتهتك حرمتها ثم تقتل مظلومة ..وهو لا يملك ان يدافع عنه او عنها ...الامر الذي كنا نقاسيه ليل نهار ...فلم تكن تمضي ليلة واحدة بغير اعدام ! وكان التعذيب النفسي يبلغ أقصاه حينما تختلط صرخات امرأة بضربات البنادق ... وهتافات الحراس (الله أكبـــــر...خميني رهبر-أي خميني القائد-) ...وتشق سجون الليل الساجي 0000

وفي إحدى الليلالي انطفأت المصابيح حوالي الساعة 10 ونصف مساءا ..فقال الاخوة : نقضي الوقت بانشاد الاناشيد الدينية حتى تعود الكهرباء...ومضت ساعتان ولم تعد ...وفجأة علت صرخات نساء من الزنازين المجاورة..فلم يملك الاخوة أنفسهم من البكاء لأنهم لم يكونوا يستطيعون إنقاذ أولئك المسكينات من أيدي أولئك الذئاب المفترسة ..فلما أصبحنا سألنا رجلا كان يأتينا بالطعام -وهو من النادمين الذين تسميهم الحوكمة بالتوابين- عن سبب الحادث ...: فتأوه وقال : (لقد رأيت أسوأ من هذا بكثير ..والسبب أن الشيعة يعتقدون أنه لا يجوز إعدام الأبكار..فإذا أريد أن تعدم بكرا..عقد عليها لأحد أفراد الحرس عقد متعة وبعد الاعتداء عليها يعدمونها ...)...كان النادم نفسه شيعيا أيضا...
كان الرجال أحسن حالا من النساء, فما تستيطع واحدة منهن أن تستريح في زنزانتها..أو تسرح شعرها مثلا..,لأن الحراس ما كانوا ليغضوا أبصارهم عنهن ساعة...بل رأيت مرة واحدا منهم واقفا عند نافذة الحمام ينظر الى نسوة كن يغتسلن فيه فلما رآني-أي النادم- أخذ يشتم أولئك المسكينات ويقول : لم دخلتن الحمام عاريات وعليكن ثياب..فالبسنها!!!!


وأما مواجهتهن بالكلمات النابية التي لا تصدر عن رجل له نصيب من الانسانية فكانت شيئا هيناً عليهن....
من كتاب أحوال أهل السنة في إيران ..لعبد الله بن محمد الغريب...صفحة رقم 193

وصفت طالبة قضت الفترة ما بين أيلول /سبتمبر 1981 وآذار/مارس 1982 في سجني ايفين وغزال هصار..لمنظمة العفو الدولية تجربة عيشها في زنزانة ضمت 120 امرأة تراوحت أعمارهن من الطالبة الى العجوز...وبعضهن تم اعدامهن
قالت الطالبة :-
(ذات ليلة جاءوا بفتاة صغيرة السن اسمها طاهرة من قاعة المحكمة الى زنزانتها مباشرة ,كانت المحكمة قد حكمت عليها بالاعدام فكانت مرتبكة متهيجة تبدو وكأنها لا تعرف سبب وجودها هناك وبعد فترة استقرت للنوم بحانبي لكنها كانت تستيقظ فجأة مذعورة من حين لآخر فتتعلق بي سائلة : هل سيعدمونها حقا؟؟
كنت أحيطها بذراعي لأهدئ من روعها وأطمئنها بأنهم لن يعدموها.لكنهم أتوا في الساعة الرابعة صباحا وأخهذوها لإعدامها ...كــان عمرها ستة عشــر (16) عاماً
المصدر السابق ص 198
(وقبل أن يفرقوا بيننا وبين سائر المسجونين كان معنا رجل في حوالي الستين سنة تقريبا كانوا قد ضربوه بالاسلاك (1800 )ضربة عللا ظهره وقدميه...وكان يحمل معه في خرقة قطعات من لحم أقدامه تناثرت
من ضربات الاسلاك...ومع ذلك فان الرجل كان يقول أشد ما يؤلمني..هو أنهم دعوني مرة وقالوا: إما أن تعترف وإما أن نعذب امرأتك...فقد أتينا بها وهي الآن في الغرفة المجاورة وعند ذلك سمعت صراخ امرأة من تلك الغرفة فاستسلمت لهم خوفا على امرأتي..وقلت لهم اكتبوا ما تشاءون لأوقع عليه على أن تخلوا سبيل امرأتي ...ولكني بعد ذلك سألت امرأتي عن الأمر عند مجيئها للزيارة فنفت ذلك فعلنت أن المرأة لم تكن امرأتي وانما كان هذا الامر احتيالا لأخذ اعتراف مني ...ثم انه بلغ التعذيب من الرجل ان عمد الى كمية من النرة فبلعها محاولا الانتحار...ولكن لم يشأ الله أن يموت...!!!

المصدر السابق ص 194


وكان معنا آخران كانا قبل ذلك في بناية اللجنة المركزية فكانا يقصان علينا ان هناك رجل كانوا قد ضربوه بالاسلاك لمدة 45 يوما متتابعة وكل يوم من 200- 300 ضربة وفي احدى الليالي استيقظنا من النوم حوالي الساعة الثانية والنصف فاذا بحريق وقع في غرفتنا واذا بهذا الرجل قد لف نفسه في بطانية وصب عليها النفط وأحرق نفسه...وإذا به يلفظ أنفاسه الاخيرة ويقول بصوت هامس : طوبى لي...نجوت منهم..!!!
فحاولنا اطفاء الحريق فلم نستطع واضطررنا ان نلقي بأنفسنا من النافذة فبادر الحراس باطلاق النار علينا ظانين اننا نريد الفرار..فلما علموا بالامر هرعوا الى الاغرفة..وكان الرجل قد مات ..فألقوهه من النافذة وأخذوا يشتمونه ويهينونه وأصدروا الأمر بحجز أمواله...لأنه اعتدى على مال بيت المال بإحراقه للبطانية...!!!
ثم سمعنا أنهم ألقوا القبض على امرأته أيضا....!!!!

وفي صفحة 203
(تعتبر المعاملة الموصوفة في الشهادة التالية نموذجا للكثير مما حدث في أوةائل الثمانينيات ..حوالي الساعة الثانية والنصف من صباح أحد أيام شهر أيلول/سبتمبر 1981...أتى باب بيتي شاب يرتدي زيا مدنيا . وطلب مني التحدث الى ابني.وعندما طلبت منه ان يعود في الصباح.. أصر في طلبه..وفجأة أخرج جهازا لا سلكيا من جيبه فسمعت احدهم يقول : من الافضل ان تدخل..حينئذ برز رجال الحرس الثوري من جميع الجهات حتى من فوق السطح ..كان بداخل البيت احد عشر رجلا مسلحا وبخارجه عدد اكبر لا استطيع حصره...وانهالوا على ضربا لانني لم اسمح لهم بالدخول....واندفعوا داخلين غرفة نوم زوجتي فطلبت منهم ان كانوا مسلمين حقا ان ينتظروا خارج الغرفة الى ان تتستر بملابسها..ولكنهم انهالوا عليها بالشتم والاهانة..وعيروني باللوطي...وطرحوا زوجتي من السرير

قالت إحداهن لمنظمة العفو الدولية:...أتى رجال الحرس الثوري...إلى بيتنا في أصفهان في تشرين الثاني/نوفمبر1983 بحثا عن زوجي دون أن يكون لديهم مذكرة توقيف....كان زوجي قد تمكن من مغادرة البلاد ولما فشلوا في العثور عليه قالوا: انهم عازمون على اخذي لمجرد ساعتين لاقاء الاسالة علي كما أخذ الحرس الثوري أبي وأختي الصغرى منى...وعمرها 19 عاما...ولكنهم أطلقوا سراحهما بعد 6 ساعات وأم ا أنا فقد مكثت في السجن لمدة 14 شهرا.....
ص 199


وإذا حدثتك عن مذبحة صابرا وشاتيلا والتي ارتكبتها منظمة أمل الشيعية بقيادة نبيه بري -يومئذ - فحدث ولا حرج ..ومن الجدير بذكره الاشارة الى ان حسن نصر -زعيم حزب الشيطان- كان من احد قادة أمل يومئذ..وقد قدم حزب الشيطان-هذا- نبيه بري على انه المفاوض باسمه في الحرب الاخيرة....


يقول مراسل صحيفة (ريبوبليكا..الايطالية) : انها الفظاعة بعينها

وقد قتل عدد من الفلسطينين في مستشفيات بيروت ...وقال مراسل صحيفة (صنداي تليجراف) في 27/5/1985 : إن مجموعة من الفلسطينيين ذبح أصحابها من الأعناق

وذكرت وكالة الانباء الكويتية في 4/6/1985 والوطن في 3/6/1985 أن قوات أمل اقترفت جريمة بشعة حيث قامت باغتصاب 25 فتاة فلسطينية من أهالي مخيم صابرا وعلى مرأى من أهل المخيم

يقول السيد حسين الموسوي في كتابه (لله ثم للتاريخ) في ص 84:
(وفي جلسة خاصة قال لي الإمام -يقصد الخميني -لعنه الله- :
سيد حسين ..آن الآوان لتنفيذ وصايا الأئمــة صلوات الله عليهم..سنسفك دماء النواصب-يعني أهل السنة- ,نقتل أبناءهم,نستحيي نساءهم,ولن نترك أحدا منهم يفلت دون عقاب ,وستكون أموالهم خالصة لشيعة أهل البيت وسنمحو مكة والمدينة من وجه الأرض لأن هاتين المدينتين صارتا معقلا للوهابيين-السلفيين يقصد-..ولابد أن تكون كربلاء أرض الله المباركة المقدسة قبلة للناس في الصلاة وسنحقق بذلك حلم الأئمة عليهم السلام , ..لقد قامت دولتنا -يعني إيران- التي جاهدنا سنوات طويلة من أجل إقامتها وما بقي إلا التنفيذ )))

إن ما دعاني لكتابة هذا المقال مع ما أنا فيه من الانشغال ..ما سمعته اليوم في الأخبار من أن أمريكا أدرجت الحرس الثوري الايراني ضمن قائمة الارهاب
سبحانك اللهم وبحمدك....
أيظن الامريكان وإخوانهم الرافضة أن أهل السنة بالجهل العميق والعته البعيد لأن يصدقوا مثل هذه الهراءات..والتي هي لعبة...يظهر منها الامريكان والرافضة للعالم الاسلامي أنهم أعداء...ويبطنون تعاونهم مع بعضهم لاحتلال بلاد اهل السنة والجماعة..
ولست أفتري على القوم-الشيعة أعني-
وإلا فكيف يفسر لي...أحدهم...
كيف يذهب أحمدي نجاد منذ خمسة ايام في زيارة رسمية لافغانستان..مع ان الرئيس الافغاني ...معروف انه عميل وقد أتى على ظهر الدبابات الامريكية..كيف يجتمع العدوان اللدودان-كما يزعمان للملأ- أمريكا وإيران تحت سقف واحد..اللهم الا وان كانت العمالة واضحة ..وبيع الدين بعرض من الدنيا....هو السمت الواضح للشيعة-قبحهم الله-

لتعلم أخي القارئ..وأختي القارئة....عمالة الشيعة الايرانيين..للأمريكان
يقول الأبطحي-وهو نائب الرئيس الايراني للشئون القانونية- في ختام مؤتمر الخليج وتحديات المستقبل الذي ينظمه مركز الامارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية بإمارة أبو ظبي مساء الثلاثاء (15/1/2004) :
يقول-قاتله الله- :
إن بلادنا قدمت الكثير من العون للأمريكيين في حربيهم ضد أفغانستان والعراق , وأكد أنه لولا التعاون الايراني لما سقطت كابول وبغداد بهذه السهولة...!!!!

فلك أن تعلق أخي الكريم على يزعمون أنهم يدافعون عن الاسلام..وهذا كلام نائب رئيسهم...


يقول صبحي الطفيلي -الأمين العام الأول لحزب الله- في حواره مع جريدة الشرق الأوسط في عام 2003
(رغم كل ما حصل معي , كنت حريصا على إبعاد وضعي الشخصي عن الوضع العام ...لكن بعد التحول الذي حصل في الموقف من المقاومة..وتحول إيران إلى منسق للشئون الأمريكية في المنطقة رأيت أن أخرج عن صمتي ...)
وفي نفس الحوار
وبعد أن سأله محاور جريدة الشرق الأوسط هذا السؤال :


ألا ترى تعارضا فيما تتحدث به عن التواطؤ الايراني وبين الضغوط التي تمارس أمريكيا وغربيا على إيران ؟؟

يجيب صبحي الطفيلي : حتى لا نخدع انفسنا اقول لا شك في ان هناك حوارا امريكيا-ايرانيا بدأ قبل غزو العراق , وإن وفدا من المجلس الاعلى للثورة الاسلامية المؤيد لايران زار واشنطن لهذه الغاية ..والتيارات الايرانية في العراق هي جزء من التركيبة التي تضعها الولايات المتحدة الامريكية في العراق ...حتى ان كبار خطباء الجمعة في العاصمة الايرانية قال في خطبة صلاة الجمعة : إنه لولا إيران لغرقت أمريكا في وحل أفغانستان , فالايرانيون سهلوا للامريكيين دخول افغانستان ..ويسهلون بقاءهم الآن....!!!
ومن حوار قناة العربية معه في يوم الخميس 4/5/2006
سأله سامي كليب-المحاور : من يسمع كلامك اليوم عن حزب الله يبدو له الأمر وكأنك تضع حزب الله في مقدمة الذين يقدمون خدمات لأمريكا ومن خلالها لإسرائيل أيضا ..من خلال حماية الحدود ..يعني هل وصل الأمر فعلا إلى هذه الدرجة ؟؟؟؟
صبحي الطفيلي: هي الحقيقة




يقول شيخ الاسلام -ابن تيمية- رحمه الله :
(فلينظر كل عاقل فيما يحدث في زمانه, وما يقرب من زمانه من الفتن والشرور والفساد في الاسلام , فإنه يجد ذلك من قبل الرافضة, وتجدهم من أعظم الناس فتنا وشرا, وأنهم لا يقعدون عما يمكنهم من الفتن والشرور وإيقاع بالفساد بين الأمة )

يقول القحطاني -رحمه الله- في نونيته :


إن الروافـض شر من وطئ الحصى.......... من كل إنس ناطق أو جان
لا تركنن إلى الروافـــض إنهـــم......... شتموا الصحابة دون ما برهان
لعنوا كمــا بغضــوا صحابــة أحمـــد........ وودادهم فرض على الإنسان
حب الصحـابة والقرابــة سنـــــة ...........ألقـى بهــا ربـي إذا أحيانــي

فاللهم إن نسألك الهلاك لكل خائن منافق آذى أولياءك من أهل السنة والجماعة..اللهم واجمع المنافقين والكافرين في جهنم جميعا

اللهم لا تحرم الرافضة في ايران ولا المنافقين في بلادنا من الدرك الاسفل من النار...

سبحانك اللهم وبحمد أشهد أن لا اله الا انت استغفرك واتوب اليك
------------------------

رابط كتاب أحوال اهل السنة في إيران

هناك 6 تعليقات:

عصفور المدينة يقول...

ياليت قومي يعلمون
ياليت قومي ينكرون ولو بقلوبهم بدلا من التهليل والفرح بفقاعات الأفواه
من قلوب ملأتها كراهية الصحابة فكيف يوجد فيها خير بعد ذلك

طـعـمـة يقول...

إنا لله وإنا إليه راجعون
حسبنا الله ونعم الوكيل

والله مش عارفة اقول إيه
غير إني باحمد ربنا إني لسه حاسة بشوية أمان
وربنا يديمها نعمة
اللهم آمين

سكتم بكتم يقول...

حسبنا الله ونعم الوكيل

هي أطول تدوينة قرأتها لأخرها حرفا حرفا حتي هذة اللحظة

جزاك الله خيرا في إنتظار التكملة

other_things يقول...

إنا لله وإنا إليه راجعون
...
قلوب ملأتها كراهية الصحابة فكيف يوجد فيها خير بعد ذلك
...

eldoctor يقول...

تعرف يا خالد .. انى استمريت فترة أدرس الفكر الشيعى و التشيع لافهمه ... حتى عندى موسوعات عن الفكر الشيعى . و اكثر من 6 او سبعة ديفيدى مليانة كتب لهم و مراجع .. و كلما ازددت فى القراءة كلما استغربت كيف هؤلاء القوم على ضلال .. ربنا يهديهم و يرد كيدهم فى نحرهم ...
تحياتى

Tesla يقول...

د خالد
موضوع شيق جدا و عرفت منه حاجات كتير...حاجات نورتني و حاجات فاجأتني جدا

ازاي حزب الله بيتعاون مع أمريكا و أسرائيل...اذا كان هو اصلا اللي بيدافع عن لبنان و من غيره كان زمان اسرائيل دخلت لبنان و عملت فيها اللي ميتعملش ؟